.





إضافة عناصر جديدة إلى الجدول الدوري الكيميائي

كييم

أخيراً إضافة عناصر جديدة إلى الجدول الدوري وهم 113 و 115 و 117 و 118 !

ستنضم أربعة عناصر جديدة إلى أكثر من مائة عنصر آخر في الجدول الدوري للعناصر، هذا ما أعلن عنه الاتحاد الدولي للكيمياء البحتة والتطبيقية (IUPAC) الأسبوع الماضي.

وآخر مرة اجتمع فيها الاتحاد كان عام 2012 ، عندما أضاف العناصر 114 و 116 وحصلت على أسماء فليروفيوم وليفرموريوم، على التوالي.

وقال جان ريدجيك، رئيس قسم الكيمياء غير العضوية من IUPAC:
“المجتمع الكيميائي متلهف لرؤية الجدول الدوري مكتملاً في الصف (السطر) السابع، وقد بدأت IUPAC الآن وضع اللمسات النهائية لأسماء ورموز لهذه العناصر”.

العناصر الجديدة مصنعاً مخبرياً:

قام الباحثون بصناعة العناصر جديدة في المختبر ومن ثم التحقق من أن إنتاجها يمكن أن يتكرر مرة ثانية، ولكن لا تتوقعوا أن تجدوا هذه العناصر في الطبيعة؛ لأن العلماء أنتجوها داخل مسرعات الجسيمات، كما ان هذه العناصر من العناصر “الفائقة الثقل” وهو اسم يطلق على العناصر التي لها عدد ذري أكبر من 104 ، كما أن عمرها غاية في القِصر على سبيل المثال، العنصر 113 عمره جزء من الألف من الثانية قبل أن يتحول الى جسيم أخف.

جهود مشتركة أدت إلى اكتشاف هذه العناصر:

أنتجت العناصر الأربعة من قبل عدد من المختبرات المختلفة: إذ قام فريق في اليابان بإنتاج العنصر 113، في حين تم إنتاج العنصرين 115 و 117 عبر التعاون بين الباحثين في “المعهد المشترك للأبحاث النووية” في روسيا؛ ومختبر “لورانس ليفرمور الوطني” في كاليفورنيا، ومختبر “أوك ريدج الوطني” في ولاية “تينيسي”.

كما تم إنتاج العنصر 118 عام 2006، ولكن استغرق وقتاً لتأكيد وجوده لأن الكشف يتم بشكل غير مباشر، من خلال العناصر الثانوية المصاحبة له.

أحد الصعوبات التي واجهت الفرق مع العناصر الجديدة أنها تتحلل إلى نظائر غير معروفة حتى الآن من عناصر أخف قليلاً.

التسمية الجديدة:
حتى الآن لم يتم الإعلان رسمياً عن اسماء العناصر الجديدة، لكن كما هو معلوم فإن الاتحاد الدولي يحب أن يضفي طابعاً خاصاً أو أسطورياً لأسماء العناصر من هذا النوع، أو قد يتم تسميتها بأسماء البلدان أو العلماء أو المعاهد التي تم اكتشاف هذه العناصر فيها مع إضافة اللاحقة (ium).

برأيكم ماذا ستكون التسمية الجديدة؟؟!!

المراجع


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق



من أعد المقال؟