.





اقتباسات مختارة: خزعبلات الطبيعة الخالقة ( إله الملحد الهوى ).

اقتباسات مختارة: خزعبلات الطبيعة الخالقة ( إله الملحد الهوى ).

« لو كان يمكن للكون أن يخلق نفسه، فإن معنى ذلك أنه يتمتع بأوصاف الخالق ، وفي هذه الحال سنضطر أن نؤمن بأن الكون هو الإله. . وهكذا ننتهي إلى التسليم بوجود (الإله) ؛ ولكن إلهنا هذا سوف يكون عجيبا: إلهاً غيبياً و مادياً في آن واحد! ! إننى أفضل أومنَ بذلك الإلهِ الذي خلق العالمَ المادي ، وهو ليس جزء من هذا الكون، بل هو حاكمه ومديره ومدبره ، بدلًا من أن أتبنى مثل هذه الخزعبلات ».

| عالم الطبيعة الأمريكي (جورج إيرل ديفيس):  من كتاب: الاسلام يتحدى لوحيد الدين خان – الصفحة: 93.
the evidence of god ,p.71


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق



من أعد المقال؟