.





الأصابع الصناعية…… أمل جديد [ الجزء الثالث ]

الأصابع الصناعية…… أمل جديد [ الجزء الثالث ]

تكلمنا في الجزء الثاني من مقالتنا عن نوعين من الأصابع الصناعية الحديثة. فما هي بقية هذه الأنواع ؟
النوع الثالث: الإصبع الإلكترونيb:[ ProDigits ]
أصابع [بروسثتيكية] : اصطناعية تستطيع أعصاب الجسد تحريكها, وبفضلها يمكن حمل أوراق أو حتى علب زجاجات ماء.

يستطيع الجهاز أنْ يحرك أي إصبع في اليد, وكلُّ تبديل رقميّ له مُحرك وصندوق للسُّرع صغيران وتتم السيطرة على الحركة بوساطة رقاقة حاسوب داخل اليد الصناعية.
الخلفية التكنلوجية :
تعدُّ[ ProDigits ] والتي تعمل بواسطة الإلكترونيات الحيويّة اللمْسيّة أولُّ اصبع الكتروني للذين فقدوا أصابعهم, وهي متاحة تجارياً. وتقدم وظائف تعمل بالطاقة الحركية غير متوفرة سابقاً. حيث كانت الحلول جمالية أو تعمل بالطاقة الذاتية. عدد المستفيدين من [ ProDigits ] يُقدَّر بنحو [44,000 ] في الولايات المتحدة و[ 1.2 ] مليون ومئتا الف في أنحاء العالم. لم يكن لهؤلاء الناس حل يُؤمن وظيفة هامة مع ناحية جمالية. مع القدرة على الانحناء واللمس وحمل الاشياء والدقة.

هذا الجهاز يعكس المهمة الحقيقية للأصابع. طبيعة التصميم تدعم كل إصبع بمحرك بشكل فردي لكلّ نقطة؛ مما يُتيح للطبيب أنْ يستبدل الأصابع لطول تشريحي دقيق، وذلك بالتطابق مع حجم اليد الأخرى إذا كان المريض مبتورًا من طرف واحد. ويمكن بناؤه لاستيعاب الأصابع المتبقية.فكلُّ حالة هي فريدة من نوعها وبالتالي بناء الاصابع فريد من نوعه.

يتم التحكم بالإصبع بإحدى الطريقتين:
• أجهزة الاستشعار التي تسجل الإشارات الكهربائية العضلية من عضلات الكف أو باقي الاصبع.
• مبدل حساس للضغط على شكل مقاومة حساسة للقوة التي تعتمد على بقايا الأنسجة المحيطة مثل عظم المشط لتوفير الضغط اللازم لتفعيل الاصبع.
أو الاثنين معاً.

يتم اختيارها على أساس صلاحية موقع الإشارة المأخوذة، والمساحة المتاحة وتفضيل المريض. استراتيجية السيطرة تعتمد على النظام التقليدي لكهربائية العضلات. مع ذلك وضعت لوحات تحكم بتقنية [البلوتوث]. والتي هي جزء مهم في البدائل والسماح للطبيب بضبط وظائف الحركة الدقيقة لاسلكياً. تعتمد على عرض المريض والتي تمكنه من السيطرة على الاصبع. تسمح للمريض بتشكيل أنماط اليد المختلفة.

المرشحون لهذه الأصابع يجب أن يكون البتر في المفصل الرسغي المشطي, أو في مستوى أعلى من ذلك,أو بتر أكثر من إصبع كما الشكل السابق. يجب على المريض تحمل الشكل مقابل حصوله على وظيفة الإصبع. يمكن تغطيتها بالجلد الشفاف وشكل الجلد الحي الطبيعي وذلك ليحمي عناصر الاصبع.
::::::::::::::::::::::::::::

المصادر:  1  2


إعداد :محمد أسامة الإمام
تدقيق لغوي : سامي خليفات

 


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق



من أعد المقال؟