.





الطباعة ثلاثية الأبعاد تدخل عالم الزجاج .

الطباعة ثلاثية الأبعاد تدخل عالم الزجاج ..!!
#من_مشاركات_متابعينا – Ahmad Ateea

أصبح باستطاعة الشخص الآن ايضا معالجة الزجاج بالطريقة التقليدية باستخدام طابعة ثلاثية الأبعاد، وذلك بفضل المواد المُرَكَبة النانونية.

بوابة قلعة من الزجاج ! للأسف لا مجال للمقارنة في الحجم الحقيقي، ولكن ليس من المستبعد أن يستطيع الإنسان فيما بعد إنشاؤها في الحجم الأصلي.

مجموعة العمل في معهد Bastian Rappi التكنولوجي في مدينة karlsruher قد أوجد طريقة للحصول على الزجاج ثلاثي الأبعاد من الطابعة.

في السابق لم يكن ذلك ممكنا، لأن تشكيل الزجاج يحتاج إلى الحرارة العالية أو المواد الكيميائية القاسية “الحادة”.

مجموعة العمل تلافت هذه المشكلة بحسب وجوده في الطبيعة عن طريق تحريك جزيئات السيلكا النانونية عند بداية تحوله إلى سائل صناعي.

هذه المادة يتبعها تقنية أخرى بمساعدة الليزر للأشكال ثلاثية الأبعاد المعقدة مع التفاصيل. حيث فيما بعد تتكلس القساوات عند درجات حرارة عالية، وهكذا لا يبقى لدينا إلا الزجاج، وعلى هذا يكون المنتج بحسب ما أدلى به راب Rapp وفريقه المتخصص : شفافا مثل الزجاج المُصنّع بالطريقة التقليدية.

ويتم إنتاج العمل المطلوب عن طريق الطابعة ثلاثية الأبعاد الرائجة حاليا “الطابعة التصويرية” حيث يساعد الليزر الطبقات المُركبة في تفاعلها مع اللدائن الصلبة.

يتم تسخين البولمر مع وحدات مدمجة من جزيئات السيليكات بحجم 40 نانوميتر، وهكذا تتبخر المواد البلاستيكية واللدائن المستخدمة، وينتج الزجاج عن ذلك فقط، وبذلك أضاف راب Rapp وفريقه خشونة بضعة نانومترات غير قابلة للاختراق ومرتفعة بما يكفي لمناسبة المكونات البصرية ذات الجودة العالية.

وحتى النظارات الملونة يمكن أن تنتج بهذه الطريقة، وهي الاعتماد على مجرد خلط وإضافة المعادن المناسبة، تماما كما فعل صُنّاع الزجاج منذ آلاف السنين.

المصدر :
https://www.spektrum.de/news/glas-aus-dem-3-d-drucker/1450089

#الباحثون_المسلمون


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق



من أعد المقال؟