.





سن الإياس..ما هو؟ الجزء الأول 

سن الإياس..ما هو؟ الجزء الأول 

يَعرف الجميع سن الإياس، لكن بالنسبة للنساء فالأمر يتجاوز حدود المعرفة، فهو يضع بعض إشارات الاستفهام في بالهن عند ذكر الاسم.. خوفًا أو غرابة. فهل الأمر يستحق؟ وماذا عليهن فعله في مواجهة مشاكل تلك الفترة؟
لنتعرف معًا على هذه الفترة:
بدايةً وكملاحظة هامة: يخطئ الكثيرون عندما يطلقون عليه سن اليأس، وأي يأس يكون مع القوة والنضج والاستقرار! وإنما اللفظ الصحيح هو الإياس! وهو الترجمة الصحيحة لكلمة Menopause والتي تصف توقف الطمث أو الدورة الشهرية عند المرأة بشكل نهائي. لذا نرجو من الجميع ذكورًا وإناثًا تسميته الإياس وليس اليأس.

● فما هو سن الإياس؟

يُعرَّف سن الإياس على أنَّه المرحلة التي تتبع توقف الفترة الشهرية عند المرأة لاثني عشر شهرًا متواصلة دون وجود سبب مَرَضي أو جراحي تسبَّبَ في هذا التوقف.
يختلف العمر الذي يحصل فيه انقطاع الطمث لدى النساء من سيدة لأخرى ولكنه غالبًا ما يكون بين الأربعين والخمسين من العمر إلا أن بعض النساء تستمر دورتهنَّ الشهرية إلى الستينات من العمر!

والبعض يضع عمرًا تقريبيًا متوقَعًا لانقطاع الطمث ويربط ذلك بفترة بداية الحيض عند الفتيات، وهذا خطأ، حيث لا يوجد ارتباط بين بداية الحيض أو طول السيدة أو عدد الأبناء أو تناول موانع الحمل عن طريق الفم وبين العمر الذي سينقطع عنده الطمث.

● ما هو سبب توقف الدورة الشهرية؟

الانخفاض الطبيعي لمعدلات إفراز الهرمونات؛ حيث عند بلوغ السيدة سن الثلاثين فإن إفراز المبيضين لكل من هرموني الإستروجين والبروجيسترون يقل، وهما الهرمونان اللذان ينظمان الدورة الشهرية. وفي الأربعينيات من العمر تبدأ اضطرابات الفترة الشهرية فتصبح أطول أو أقصر، أثقل أو أخف حتى يتوقف المبيضان عن إنتاج المزيد من البويضات، وبالاقتراب من الخمسين يتوقف الطمث نهائيًا.

مراحل انقطاع الطمث الطبيعي

إن انقطاع الطمث الطبيعي هو النهاية الطبيعية والدائمة لتوقف الإحاضة عند النساء، حيث تمر النساء بثلاث مراحل رئيسة.
1- فترة ما حول الإياس (8-10 سنوات):
وتسمى أيضًا الفترة الانتقالية لانقطاع الطمث.. غالبًا ما تستمر هذه الفترة من ثمانٍ إلى عشر سنوات، تبدأ خلالها المبايض بإفراز كميات أقل من الهرمونات ويحصل هذا الانخفاض في الإفراز تدريجيًا، ولكن يبدأ معدل الانخفاض في الإفراز بالتسارع في العامين الأخيرين من هذه الفترة.
وخلال هذه الفترة، تأتي الدورة الشهرية للمرأة بشكلٍ طبيعي، ولا تتأثر قدرتها على الحمل، وتنتهي هذه الفترة ببداية الفترة التالية والتي تسمى فترة انقطاع الطمث.
وفي فترة ما حول الإياس قد تمر المرأة ببعض العلامات والأعراض، نذكر هنا بعضها:
– عدم انتظام الحيض والإدماء المهبلي
– جفاف المهبل
– هبات ساخنة تستمر من دقيقتين إلى نصف ساعة (شعور مفاجئ بالدفئ في الوجه والعنق قد يصاحبه احمرار الوجه وتعرق)
– قشعريرة
– تعرق ليلي
– أرق وصعوبة في النوم
– تغيرات مزاجية
– زيادة الوزن
– ترقق الشعر وجفاف الجلد
– هزول الثدي

2- فترة انقطاع الطمث:
هي المرحلة التي تتوقف عندها المرأة عن الإحاضة ويتم البت بها عندما تتوقف الإحاضة لاثني عشر شهرًا متواصلين تستمر خلالهم الأعراض التي تصحب الفترة السابقة لكنها قد تبدأ بالتوقف تدريجيا.

3- فترة ما بعد انقطاع الطمث:
هي الفترة التي تصف السنوات اللاحقة لانقطاع الطمث وتتوقف خلالها الأعراض التي تصحب الفترات السابقة وتبدأ المرأة بالشعور بالنشاط مجددًا، إلا أن انخفاض مستوى الهرمونات لديها قد يتطلب منها مراجعة الطبيب للوقاية من بعض الأمراض والتي سنتحدث عنها لاحقًا بإذن الله.
في ختام هذا الجزء نتمنى أن نكون قد صححنا بعض المفاهيم ووضحنا بعض الحقائق حول سن الإياس، ولكن ما الذي يجب على السيدة معرفته عما يكون بعد سن الإياس وما هي التحديات التي ربما ستواجهها وكيف تتغلب عليها بإذن الله؟
هذا ما سنقرأه سويًا في الجزء التالي إن شاء الله…

المصادر:  1  2

 


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق