.





ماذا قال عالم الاجنة الشهير كيث مور عن نصوص الإسلام بخصوص تكون الجنين ؟

11800316_495755987252927_3250618185836205273_n

الأستاذ كيث مور أستاذ علم التشريح في جامعة تورنتو بكندا كان قد مر خلال حياته العلمية عبر جامعات عديدة منها جامعة توينابك في الغرب الكندي حيث كان هناك لمدة 11 سنة ورأس العديد من الجمعيات الدولية؛ مثل جمعية علماء التشريح والأجنة في كندا وأمريكا، ومجلس اتحاد العلوم الحيوية. كما انتخب عضوًا في الجمعية الطبية الملكية بكندا، والأكاديمية الدولية لعلوم الخلايا، والاتحاد الأمريكي لأطباء التشريح، وفي اتحاد الأمريكتين في التشريح، وشارك في تأليف عدة كتب في مجال التشريح الأكلينكي وعلم الأجنة، منها كتاب :
The Developing Human: Clinically Oriented Embryology وClinically Oriented Anatomy وEssential Clinical

قوله منقول من الصورة: “تفسير الآيات القرآنية المتعلقة بتكون الإنسان لم يكن ممكناً في القرن السابع للميلاد، ولا حتى منذ مائة سنة، هذا يثبت لي انه لابد أن محمّداً – صلى الله عليه و سلم – كان رسولاً من عند الله”

 

المصادر:

The Journal of the Islamic Medical Association, Vol.18, Jan-June 1986, pp.15-16A A Scientist’s Interpretation of References to Embryology in the Qur’an Keith L. Moore, Ph.D., F.I.A.C.

 


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق



من أعد المقال؟