.





غريزةُ الشرفِ في الأٌنثى

اقتباسات مختارة: غريزةُ الشرفِ في الأٌنثى :

« و العقلً الذي بهِ التفكيرُ يكونُ أحيانًا غير العقلِ الذي به العمل؛ ففي بعض الجاهلاتِ يكون عقلُ الحياءٍ و العِفَّةِ و الشرفٍ و الدّين غريزةً كغرائزِِ الوحْش، هي الفكرة و هي العملُ جميعًا، و هي أبدًا الفكرةُ و العملُ جميعًا لا تتغيّرُ و لا تتبدّل، و لا يقعُ فيها التنقيحُ الشعريُّ و لا الفلسفيِّ … وما غريزةُ الوحْشٍ إلا إيمانهُ بأنّ من خَلَقَهُ وحشًا؛ و كذلك غريزةُ الشرفِ في الأٌنثى هي عندي حقيقةُ إيمانٍها بمن خلَقَها أنثى ».

| الأديب مصطفى صادق الرافعي :  من كتاب: وحي القلم الجزء الأول – الصفحة: 162.


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق



من أعد المقال؟