.





لا يحل لي أن أضيع ساعة من عمري

“إني لا يحل لي أن أضيع ساعة من عمري، حتى إذا تعطل لساني عن مذاكرة أو مناظرة، وبصري عن مطالعة، أعملت فكري في حال راحتي وأنا منطرح، فلا أنهض إلا وقد خطر لي ما أسطره”. ابن عقيل


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق



من أعد المقال؟