.





 لماذا يُعطي المنثول الموجود في النعناع شعورًا بالبرودة عند تناوله؟

لماذا يُعطي المنثول الموجود في النعناع شعورًا بالبرودة عند تناوله؟

تحتوي الخلايا العصبية الحسية في الجلد والفم على بروتين يُعرف اختصارًا بـ (TRPM8) وهو عبارة عن قناة شاردية تفتح عند الشعور بالبرد عبر تنظيم تدفق الشوارد الموجبة(cations) بين الأغشية الخلوية، في درجات الحرارة الباردة يسمح هذا البروتين لكل من شوارد الكالسيوم والبوتاسيوم بعبور القناة وإدخال الخلية العصبية في حالة من تغيير في الجهد الكهربائي مما يسبب بإطلاق إشارة إلى الدماغ والتي تترجم على أنّها إحساس بالبرد.
يحتوي النعناع على مركب عضوي معروف باسم المنثول، يرتبط المنثول بـالـبروتين (TRMP8) بحيث يفتح القناة الشاردية مما يعطي إشارة كما لو كانت درجة الحرارة داخل الفم قد انخفضت، ويستمر الشعور بالبرودة مادام هناك أثر للمنثول في الفم.
طبعا هناك بروتين معاكس لـ (TRPM8) يتأثر بالمواد الكيميائية التي تعطي شعور بالحرارة مثل مادة الكابسين (capsaicin) الموجود في الفلفل الحار.

شاركنا برأيك وتجربتك:
ما الذي ستشعر به إذا قمت بمضغ القليل من النعناع مع شيء من الفلفل الحار؟

 

المصدر


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق



من أعد المقال؟