.





ما أكبرُ السَّوائلِ كثافةً؟

ما أكبرُ السَّوائلِ كثافةً؟

ما معني الكثافة؟
الكثافةُ هي كتلةُ المادَّة مقسومةً علي حجمِها (أي كتلةُ وحدةِ الحجوم من المادة) أو كتلة (1) سم3 من المادَّة.
لا يمكن قياسُ الكثافة بشكلٍ مباشر؛ لذلك يقوم العلماءُ بقياسِ كتلةِ المادَّة ثم يقومون بحسابِ حجمها، ويتم حساب الحجم عن طريق قياس مقدار ارتفاع الماء الموجود في الحاوية عندما يتم غمرُ المادَّةِ في مخبارٍ مُدرَّجٍ مثلاً.
أخيراً، يقوم العلماءُ بقسمة الكتلة (جم) علي الحجم (سم3) لتعيين الكثافة (جم\سم3).

السائلُ الأكبرُ كثافةً:
يُعدُّ الزِّئبقُ أكبرَ السوائلِ كثافةً في الظروفِ القياسيَّة من الضّغط ودرجةِ الحرارة، وقد عُرف منذ أكثر من (3500) عام، وهو فلز مهم في الصناعة إلا أنه سامّ.
تبلغ كثافةُ الزِّئبق (13.534) جراماً لكل سنتيمتر مكعب، مما يعني أن كثافةَ الزِّئبق تكافئ حوالي (13.5) مرة كثافة الماء، إذ إن كثافةَ الماءِ حوالي (1.0) جم\سم3.

معلوماتٌ عليك معرفتُها عن الزئبق:
الزِّئبقُ هو العنصرُ الفلزيُّ الوحيد الذي يكون سائلاً في درجةِ حرارة الغرفة، وهو فضيّ لامعٌ للغاية، وهو العنصرُ رقم (80) في الجدول الدوريّ (عدده الذري 80)، ورمزه (Hg) وهو مشتق من الاسم اللاتينيّ (Hydrargyrum)، والذي يعني الفضة السائلة، للزِّئبق (34) نظيراً، منها (6) نظائرَ مستقرّة.

استخدامات الزِّئبق: 
يُعدُّ الزِّئبقُ موصِّلاً للكهرباء والحرارة ؛ لذلك يستخدم في أجهزة متنوعة، مثل: الترمومترات، أجهزة قياس الضغط، البطاريَّات وغيرها. ويستخدم الزئبق في حالته الغازيَّةِ في مصابيحِ أبخرةِ الزِّئبق، كما يُستخدم الزِّئبقُ في إنتاج المُبيدات الحشريَّة وبعضِ الموادِّ الكيميائيَّةِ الأخرى.

الزِّئبقُ والصحة:
الزِّئبقُ سامٌّ ويجب تجنبه؛ ففي أوائل القرن التاسع عشر استخدمه صانعو القبعاتِ الزِّئبقَ في صناعة منتجاتهم، وقد سبب تنفُّسُ أبخرةِ الزِّئبق أضراراً للكلى والمخ؛ لذلك أطلقوا التعبير Mad as a hatter””، ومعناه اللفظيُّ «مجنونٌ كصانعِ القبعات» وتُستخدم لوصف الأحمقِ شديدِ الحمقِ، ولا يزال هذا المصطلحُ يُستخدم لوصفِ التَّسمُّمِ بالزِّئبق.

المصدر

ترجمة: محمد رمضان
مراجعة: محمود زناتي
تدقيق: كامل النبوي


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق