.





متلازمة إيتون

ماذا لو تعطلت طرق إرسال الأوامر إلى العضلات؟!
متلازمة إيتون

متلازمة الوهن العضلي إيتون LEMS هي حالة نادرة جدًا تؤثر على الإشارات المرسلة من الأعصاب إلى العضلات ….وبالتالي تضعف تلك العضلات و تصبح غير قادرة على التقلص جيدًا، أي تسبب وهنًا عضليًا ….بالإضافة إلى أعراض أخرى …
في 50% من الحالات تحدث لدى الأشخاص المصابين بسرطان الرئة ولا سيما في منتصف العمر وكبار السن … والحالات المتبقية ليست مرتبطة بالسرطان ويمكن أن تصيب أي فئة عمرية …

●الأعراض :
لا تحدث هذه الحالة فجأة. فالطرق تتعطل فيها بمرور الوقت. فتتطور تدريجيًا على مدى أسابيع أو أشهر…
حيث تقوم بإضعاف الساقين والذراعين والرقبة والوجه أيضًا؛ بالإضافة إلى مشاكل في وظائف الجسم الذاتية مثل التحكم في ضغط الدم .
وأكثرالأعراض شيوعًا مايلي :
•آلام العضلات.
•صعوبة المشي وتسلق السلالم.
•صعوبة رفع الأشياء أو رفع الذراعين.
•تدلي الجفون.
•جفاف العين وتشوش الرؤية.
•مشاكل البلع وجفاف فم وإمساك.
•دوخة عند الوقوف.
•ضعف انتصاب عند الرجال.

●ما الأسباب؟!!:
حسنا سأشرح لك آلية تعطل هذه الطرق:
تنتشر في العادة الإشارات العصبية عبر الأعصاب وتحفز النهايات العصبية على إطلاق مادة كيميائية تدعى أستيل كولين. وهذه المادة تساعد على تنشيط العضلات .
وإذا تضررت تلك النهايات العصبية فإن كمية الأستيل كولين التي تنتجها ستنخفض وبالتالي الإشارات العصبية لن تصل إلى العضلات بشكل صحيح .
في هذه المتلازمة يختل عمل الجهاز المناعي فيقوم بمهاجمة الأعصاب وإلحاق الضرر بها عن طريق الخطأ.

ولحد الآن لم يعرف ما الذي يحفز الجهاز المناعي على هجومه للجسم، فهذا المرض يترافق عادة مع سرطان الرئة ولكن يحدث أيضًا لدى الأشخاص الذين ليس لديهم سرطان.

هذه المتلازمة ليست وراثية.

●الاختبارات :
•اختبارات الدم : حيث يمكن الكشف عن الأضداد الناجمة عن مهاجمة جهاز المناعة للأعصاب …
•فحص الأعصاب: تدخل إبرة في الجلد للتحقق من مدى وصول الإشارات من الأعصاب إلى العضلات.
•التصوير: فحص التصوير المقطعي المحوسب CT أو التصوير المقطعي بالإصدار البوزيتروني PET لفحص سرطان الرئة .
ملاحظة : إذا لم يعثر المسح الأولي على السرطان فقد تجرى فحوصات منتظمة كل بضعة أشهر لبضع سنوات للتأكد من عدم حدوثه في وقت لاحق.

● العلاج :
لا يوجد علاج حاليًا ل LEMS …ولكن يمكن للعلاجات المساعدة الحد من الأعراض وإليك بعض تلك العلاجات :
•علاج سرطان الرئة
طبعًا يجب مراجعة الطبيب لوصف العلاج المناسب ولا يصف المريض لنفسه العلاج.
دمتم بصحة وعافية.

 

المصدر


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق