.





متى تقسم حبة الدواء؟

#نصائح_صيدلانية:
متى تقسم حبة الدواء؟
الجواب بسيط في ظاهره، ولكنه يخفي الكثير من الأسباب.
قبل الإجابة، #لماذا نحن بحاجة لقسم حبة الدواء؟
هنالك أسباب كثيرة تدفع المريض لقسم حبة الدواء؛ منها ما قد يكون بسبب توصية الطبيب وذلك للحصول على جرعة غير متوفرة تجاريًا، أو أن بعض المرضى يعانون من أعراض جانبية فيقسمون جرعات بعض الأدوية، وهناك أدوية أخرى تكون بحاجة إلى جرعات صغيرة وتزداد تدريجيًا في أخذ الدواء.
أحيانًا #حبة الدواء أعقد مما تظن 😀
تُصمم حبة الدواء بناءً على أهداف معينة تتعلق بالدواء نفسه. فبقسمك للحبة، تكون قد دمرت بعض الآليات المصممة فيها. كيف؟ مثلًا بعض الأدوية تكون #ثقيلة على المعدة فتُصمم الحبة المحتوية على هذا الدواء بغلاف لا يذوب بالمعدة وإنما يذوب بالأمعاء وذلك لحماية المعدة من الدواء! والعكس صحيح قد يكون التغليف لحماية الدواء من حموضة المعدة التي قد تعمل على تفكيكه قبل امتصاصه!
وهناك نوع آخر من الأغلفة الذي يكون هدفه التحكم بإطلاق الدواء من الحبة، وهذه الفكرة ساعدت المرضى كثيرًا وخففت عنهم، حيث يوضع ضعفين أو ثلاثة أضعاف الجرعة العلاجية في حبة واحدة، وتُضغط معًا أو تغلف بطريقة تجعل إطلاقها للدواء طويل الأمد مما يقلل على المريض عدد مرات أخذ الدواء! فبتدميرك للغلاف هنا، ستوقف سير إطلاق الدواء.
(تخيل في حالة الصائم في رمضان كيف يتناول دواءهُ ٣ مرات باليوم؟ بحيث لا يمكنه ذلك إلا أن يفطر. لذلك، هذه التقنية جعلتْ تناولَ الدواء بدلًا من ٣ مرات باليوم مرة واحدة مثلا! وأمثلة كثيرة ليست موضوعنا 😅 ).
برأيكم هل يجوز قسم حبة دواء مصممة بإحدى الطرق التي ذكرناها؟
طبعا لا، لأنه سيفشل هدف الغلاف المحيط بالحبة، وقد يحدث ما لا تحمد عقباه؛ كضرر على المعدة أو امتصاص كمية كبيرة من الدواء تؤدي إلى السمية.
والآن، متى نقسم حبة الدواء إذن؟
إن الإجابة بسيطة جدًا و هي أنه لا يفضل قسم حبة الدواء العادية إلا إذا كانت منقوشة (#بخط) يدل على أنها قابلة للقسم. ويمنع قسم حبة الدواء المعدلة بغلاف بتاتًا. وهذه التحفظات على قسم حبة الدواء لها عدة أسباب، عدا عن أن الحبة قد تكون مغلفة، وهي:
– هل سنضمن المريض بأنه قام بقسمها بدقة؟ (فعند عدم وجود خط عادةً ما تتكسر لأجزاء متباينة جدًا من حيث الحجم).
– هل توزيع المادة الفعالة متساوٍ بقرص الدواء؟
لذلك إنَّ كل حبة دواء نُقِشَ عليها خط القسم، تكون قد خضعت لاختبارات وفحوصات أكدت على فعالية وضمان الجرعة المطلوبة بعد القسم .
#الخلاصة:
– يجب قراءة نشرة الدواء أو العلبة من الخارج لمعرفة نوع الحبوب، أي فيما إذا كانت مغلفة بغلاف له وظيفة أم لا.
– بصورة عامة لا تقسم الحبوب إلا المنقوشة بخط القسم.
– يمكن استعمال الجهاز المخصص لقسم الحبوب إذا صعب الأمر.
– وكذلك يمكنك الرجوع إلى الصيدلاني والاستفسار عما إذا كان يمكن قسم حبة الدواء أم لا.
دمتم بصحة وعافية 😁


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق