.





مَنِ استَحوَذَت عَلَيهِ الشَّهَوَاتُ  انقَطَعَت عَنهُ مُوَادُّ التَّوفِيقِ

“مَنِ استَحوَذَت عَلَيهِ الشَّهَوَاتُ
انقَطَعَت عَنهُ مُوَادُّ التَّوفِيقِ”
الْفُضَيْلَ بْنَ عِيَاضٍ – ذم الهوى لابن الجوزي


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق



من أعد المقال؟