.





مَن صنع إليكم معروفاً فكافئوه

4511

” مَن صنع إليكم معروفاً فكافئوه ” رواه أبو داود بسنده عن رسول الله صلى الله عليه وسلم وصححه الألباني
في 27 مايو 2017 : متعصب كاره للإسلام يقتل شاب 23 سنة Taliesin Namkai-Meche ورجل 53 سنة Ricky Best دافعا عن فتاتين مسلمتين محجبتين في محطة قطار بورتلاند بأمريكا
https://twitter.com/BuzzFeedNews/status/868585199969460230

https://www.buzzfeed.com/…/these-are-the-victims-of-the-por…

https://www.reed.edu/…/p…/2017/grad-stabbed-on-max-train.html

ولقد علمنا الإسلام في القرآن والسنة أنه من العدل والإنصاف شكر الناس أو مَن يُسدي إلينا معروفاً حتى ولو كان كافراً – فإنصاف الناس بما عندهم من خير والتحدث به لا يقدح في الدين والإيمان .. بل وندعو لهم بالهداية والخير ..

ولقد سئل الشيخ ابن عثيمين رحمه الله عن :
هل يجوز شكر الكافر إذا صنع معروفا لمسلم ؟
فقال :
نعم هذا داخل في قول الرسول عليه الصلاة والسلام: (من صنع إليكم معروفاً فكافئوه، فإن لم تجدوا ما تكافئونه فادعوا له حتى تروا أنكم قد كافأتموه) فإذا أحسن إليك أحد من غير المسلمين فكافئه فإن هذا من خلق الإسلام، وربما يكون في ذلك تأليف لقلبه فيحب المسلمين فيسلم.

رابط صوتي للرد :
https://ar.islamway.net/…/%D9%87%D9%84-%D9%8A%D8%AC%D9%88%D…

فمن عدل الإسلام حتى أنه لا يعمم جرائم غير المسلمين عليهم كلهم : بعكس ما يفعلون هم مع المسلمين ويعممون جريمة الواحد على الكل – وهذا رابط صفحة فيسبوك والدة الشاب 23 عاما الذي قتله المتعصب بالأمس : وهي تنعي ولدها فيه وفخورة بأنه تصرف ببطولية لحماية الفتاتين المحجبتين والمسلمتين – فيا حبذا لو يشكرها عدد من المسلمين ويذكرون لها أن ذلك من أخلاق الإسلام :
https://www.facebook.com/photo.php?fbid=1345034025572809&set=a.326523747423847.74070.100001986730164&type=3&permPage=1


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق



من أعد المقال؟