.





نُبذة عن الدكتور علاء الدين السبيعي

نُبذة عن الدكتور علاء الدين السبيعي Alaaeddin Alsbaiee :

حصل الدكتور علاء الدين السبيعي على درجة بكالوريوس العلوم في الكيمياء التطبيقية من جامعة دمشق، ثم عمل بعدها باحثا مساعدا بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن بالمملكة العربية السعودية، وحصل منها على درجة الماجستير في كيمياء الاصطناع العضوي، ثم عمل باحثا بمركز التميز البحثي في تقنيّة النانو(Nanotechnology) بنفس الجامعة، ثم التحق بجامعة ألبرتا(University of Alberta) والمركز القومي لتقنيّة النانو بكندا، فعمل مدرسا وباحثا لدرجة الدكتوراة ومُنح منها درجة الدكتوراة في تقنيّة النانو الحيوية والكيمياء العضوية وكيمياء البوليمرات(Polymers)، وخلال مرحلة الدكتوراة، استطاع الدكتور السبيعي نشر 5 أوراق بحثية مُحكّمة وشارك بتأليف كتابين في مجال تقنيّة النانو الحيوية والطبية، استكمل الدكتور السبيعي رحلته البحثية في جامعة كورنيل(Cornell University) بالولايات المتحدة الأمريكية باحث ما بعد الدكتوراة، تُوجت إنجازات هذه المرحلة ببحثٍ فريدٍ من نوعه، كان فيه الدكتور السبيعي هو المؤلِّفَ الأولَ، نُشر هذا البحث في مجلة نيتشر(Nature) الشهيرة ذات درجة التأثير العليا على مستوى العالم، بل وتم اختيار بحثه غلافاً للمجلة لذلك الإصدار.
كان البحث عن تحضير مادة بوليمرية نانوية جديدة من مادة بيتا ديكسترين الحلقية المسامية(porous β-cyclodextrine)، تُصنع هذه المادة من مصدر طبيعي متجدد ألا وهو نشا الذرة وتنقي المياه من الملوِّثات العضوية أسرع من المرشحات التجارية الموجودة بمائة إلى ألف مرة، كما أن تلك المادة رخيصة ويسهل إعادة تدويرها؛ ولذا احتفت وسائل الإعلام العالمية بهذا الاكتشاف العظيم الذي من المتوقع له أن يمثل نقلةً نوعيةً في مجال تنقية المياه، ولتصنيع هذه المادة وبيعها تجاريا، سجّل الدكتور السبيعي لهذا الاكتشاف براءة اختراع وأسس شركة (Cyclopure)مع أعضاء الفريق البحثي.
انتقل الدكتور السبيعي بعدها من الحياة الأكاديميّة إلى الصناعة، حيث التحق بشركة أركيما(Arkema) بالولايات المتحدة الأمريكية، والمتخصصة في الصناعات الكيميائية، وحقق عدة نجاحات وبراءات اختراع بتلك الشركة، حيث فاز بجائزة البحث الأكثر تعاونا (Most Collaborative Research) في الشركة لعام 2016، كما أن إنتاجه البحثي اُختير كأحد أفضل ابتكارين بالشركة في الفترة 2016-2017، كُلل نجاح الدكتور السبيعي في شركة أركيما بحصوله على جائزة النجوم الصاعدة (Rising Stars) في الصناعة في أمريكا والتي سيُتوج بها قريبا بإذن الله، وجائزة النجوم الصاعدة في الصناعة جائزةٌ يتم تقديمها سنويًا في أمريكا لأفضل علماء باحثين شباب في المجال الصناعي وتُقدم هذه الجائزة بواسطة الجمعية الأمريكية للمهندسين الكيميائيين، انتقل بعد ذلك الدكتورالسبيعي من شركة أركيما ليعمل عالما بشركة (داو دوبنت – Dow Dupont) العملاقة التي تحتل المرتبة الأولى في أمريكا والمرتبة الثانية عالمياً من حيث الحجم والإيرادات بالنسبة للشركات المختصة بالصناعات الكيميائية والبوليمرية في الوقت الحالي.
نشر دكتور السبيعي حتى الآن 13 بحثاً محكّماً في المجلات والدوريات العالمية, وله 4 براءات اختراع دولية بالإضافة إلى ما هو قيد النشر أو المنح حاليا بالنسبة للأبحاث وبراءات الاختراع, متمنين له مزيدا من العطاء والنجاح أكاديمياً وصناعياً.

 

المصادر: 1  2  3  4


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق



من أعد المقال؟