.





وليد البنا: جائزة الجمعية الألمانية لطب الأعصاب وجائزة نجوم العلوم

وليد البنا: جائزة الجمعية الألمانية لطب الأعصاب وجائزة أفضل مخترع عربي!!

فاز الشاب وليد البنا ذو ال35 عامًا بقلوب المشاهدين قبل أن يفوز بجائزة برنامج “نجوم العلوم” وقيمتها 300 ألف دولار كأفضل مخترع عربي للعام 2018.
حيث ابتكر الجراح فلسطيني الجنسية نظارة تحلل شبكية العين وتكشف صحة الدماغ، تساعد المرضى وتسمح بالكشف المبكر عن الإصابة بالسكتة الدماغية.
ولد د. البنا في غزة وأمضى سنوات مراهقته فيها، أنهى دراسة الطب البشري سنة 2009 بجامعة كولونيا في ألمانيا، وحصل على شهادة الاختصاص في مجال جراحة المخ والأعصاب، حيث أثبت نفسه كقيمةٍ مضافة وبسمعةٍ طيبة في مجاله خلال السنوات التسع الماضية، وكحائز على جائزة أفضل بحث طبي في ألمانيا (الجمعية الألمانية للطب العصبي وطب الطوارئ DGNI\2017)، حقق وليد تقدمًا كبيرًا في دراسة طرق تشخيص السكتات الدماغية والتنبؤ بحدوثها عبر العين.نبذة عن المشروع:
رغم اعتياد جرّاحي المخ والأعصاب على القيام بالإجراءات التدخلية، تبقى العين هي المدخل الأسهل والأسرع والأوضح للتعرف على حالة المخ، حيث تمثل العين جزءًا أساسيًا من الدماغ، ويمكن أن تقدم مؤشرات بحاجة المريض لمتابعة مكثفة أو تدخل أكبر عند إجراء الفحوصات.
ويمكن للابتكار أن يدعم مراقبة مرضى السكتة الدماغية التي يقع الملايين من الناس حول العالم فريسة لها كل عام. فبمجرد حدوث سكتةٍ دماغية، تزداد فرصة الإصابة بسكتة متكررة مباشرةً، ولذلك تتم مراقبة المرضى لمدة ثلاثة أسابيع على الأقل في وحدة العناية الفائقة بعد تعرضهم لسكتة دماغية.
وكجزءٍ من عملية المراقبة في بحثه العلمي، استخدم الأطباء كاميرات كبيرة لفحص عين المريض، ويأتي ابتكار د. البنا ككاميرا آلية تقوم بفحص الشبكية بشكل أسرع. وتعكس شبكية العين وأوعيتها التغيرات الدماغية المرضية بشكل فوري، ويمكن لمزودي الرعاية الصحية وضعها على رأس المريض للحصول على قراءات شاملة ودقيقة وسريعة.

“نجوم العلوم” هو برنامج تلفزيون تعليمي وترفيهي، أُطلق بمبادرة من مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، ويُعتبر البرنامج الرائد في العالم العربي في مجال الابتكار. تأسس البرنامج عام 2008 بهدف تمكين الشباب العربي من تطبيق حلول مبتكرة للمشكلات الإقليمية من خلال العلوم والتكنولوجيا.
بالنسبة لـ د. البنا، فالفوز بجهازٍ لإنقاذ الحياة من خلال برنامج “نجوم العلوم” سيكون احتفاءً مشرفًا بمناسبة مرور عقد من الإبداع العربي.

 


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق