اقدم لغة فى التاريخ
 




لا يجزم احد ان اللغة العربية هى اقدم لغة في التاريخ الانسانى (وكذلك اى لغة) ، ولكن ما نستطيع ان نجزم به ان اللغة العربية هي من اقدم اللغات الحية المنطوقة (المعروفة)  والمتداولة في التاريخ البشرى (بلا منازع ) بل هي كلغة اقدم (كما سنوضح) من أمبراطوريات وحضارات عريقة تأسست (مثل الاشوريين وبابل والفرس والاكراد ) ، وبالتالى لغاتهم !!!!!

فى البداية ننفى التعصب للقومية اوالعرق اوالجنس ، فعدد المتحدثين بالعربية اليوم (من غير جنس العرب) اكثير بكثير ، وكثير جدا ممن لهم اصل عربى

هذا الموضوع هو حجة للمسلمين دينيا باعتبار ما فيه من مرجعية للقرأن الكريم وسنة النبى محمد (صل الله عليه وسلم) ، وحجة على غير المسلمين بأعتبار القرأن والحديث (ذات الصلة بالموضوع) من أقدم الوثائق التاريخية (الموثقة ) هذا (بتعريف الوثائق التاريخية)

يمكننا تقسيم اللغة العربية الى مرحلتين زمنيتين فاصلتين

الاولى : وهى (العربية القديمة) او (العربية غير المبينة)، وليست كلمة (قديمة) هنا تعنى على الاطلاق ، فليس من المتخيل ان تندثر لغة ما لتقوم اخرى بنفس المسمى دون ان يحدث بينهما تواصل وامتداد،  وهى تبدأ من بعد طوفان نوح عليه السلام

أن التحليلات المختلفة التي أجريت على الرسوبيات في أماكن مختلفة من الجزيرة العربية تدل على أن الطوفان حدث خلال الفترة من 11 الف سنة حتى 8650 سنة مضت.

، وحيث ان اول الامم (ذات حضارة) من بعد نوح هم قوم (عاد) ونبيهم هود (العربى) عليه السلام

قال تعالى على لسان هود الى قومه عاد : وَاذْكُرُوا إِذْ جَعَلَكُمْ خُلَفَاءَ مِنْ بَعْدِ قَوْمِ نُوحٍ وَزَادَكُمْ فِي الْخَلْقِ بَسْطَةً فَاذْكُرُوا آلَاءَ اللَّهِ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ ) الأعراف (69)

وهذا يعنى ان اول حضارة (سواء فى بلاد الرافدين او الجزيرة العربية) بعد طوفان نوح هى حضارة عربية صرفة

فى صحيح بن حبان وله شواهد كثيرة قال رسول الله صل الله عليه وسلم (فى اطار حديثه عن الانبياء والرسل ) لابى ذر رضى الله عنه: (” منهم أربعة من العرب: هود، وصالح، وشعيب، ونبيك يا أبا ذر “) صدق رسول الله

قال تعالى (وَمَا أَرْسَلْنَا مِن رَّسُولٍ إِلَّا بِلِسَانِ قَوْمِهِ لِيُبَيِّنَ لَهُمْ ۖ فَيُضِلُّ اللَّهُ مَن يَشَاءُ وَيَهْدِي مَن يَشَاءُ ۚ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ )4 سورة ابراهيم

وقوم عاد كانت حضارتهم من العظمة والضخامة بمكان قال تعالى (ألم ترى كيف فعل ربك بعاد (6) إرم ذات العماد (7) التي لم يخلق مثلها في البلاد (8) الفجر

بالتأكيد كانت ثقافتهم ولغتهم لها من عظمة حضارتهم نصيب  ، فالتجارة والصناعة وكافة الجوانب الحضارية تستلزم لغة قوية تتماشى مع قوة هذه الحضارة / وما نظنه ان هذه اللغة (السابقة) كانت نواة للغات كثيرة

فكما هو واضح من أقرب تاريخ للطوفان ، نجد ان حضارة عاد العربية قد سبقت كثير من الحضارات فى التاريخ

فهى تسبق السومرية والاشورية والبابلية والكلدانية

 

ومن بعد قوم عاد ، جاء قوم ثمود ونبيهم العربى ايضا (صالح ) عليه السلام

ومرت قرون (اقوام) كثيرة حتى جاء قوم (اصحاب الائيكة ) (مدين)  وهم قوم شعيب العربى عليه السلام وهى فترة تمتد من فترة هود الى شعيب عليهما السلام بما لا يقل عن 5000عام جالت فيها اللغة العربية اقطار كثير ، الا انها كانت كالغلام ، يجول ،  يتعرف على الارض ينتظر ان يقوى قدميه وساعديه

اما المرحلة الزمنية الثانية الفاصلة فى انسلاخ اللغة العربية الجديدة بقوتها الهادرة وعنفوان شبابها ، فكانت قبل 4200 عام من زمننا هذا ، منذ زمن النبى اسماعيل عليه السلام ( كان اسماعيل وشعيب عليهما السلام فى نفس الزمن تقريبا )

وهى ما اصطلح عليه العلماء بأسم (العدنانية)

 

ففى الحديث الصحيح الذى رواه البخارى في قصة امنا هاجر حينما تركها سيدنا إبراهيم عليه السلام بجوار اساس الكعبة ، وحينما سألها قوم جرهم ( العرب) ان يبقوا بجوار ماء زمزم ، قال النبيُّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ : ( فألفى ذلك أمُّ إسماعيلَ وهي تُحِبُّ الأُنْسَ فنزلوا وأرسلوا إلى أهليهم فنزلوا معهم ، حتى إذا كان بها أهلُ أبياتٍ منهم ، وشبَّ الغلامُ وتعلَّمَ العربيةَ منهم( انتهى ) ، ونجد فى فتح البارى لابن حجر العسقلانى فى حديث حسن (عن عليٍّ، أوَّلُ مَن فتقَ اللَّهُ لسانَهُ بالعربيَّةِ المبينَةِ إسماعيلُ) ويتضح من هذا الحديث ان الله سبحانه وتعالى اطلق لسان إسماعيل باللغة العربية المبينة الهاما ، وهذا تفريق بينها وحد فاصل وبين اللغة القديمة التي كان يتحدث بها العرب

نعلم ان سيدنا ابراهيم عليه السلام بعد ان هاجر من اور بالعراق استقر فى ارض فلسطين، وان الفترة الزمنية بينه وبين موسى عليه السلام (حينما خرج من مصر) (على اقل التقدير) هو 700 عام وان الفترة الزمنية بين موسى عليه السلام وبين مولد عيسى عليه السلام (ايضا على اقل تقدير ) هو 1500 عام وان الفرق بين نبينا صل الله عليه وسلم ونبى الله عيسى عليه السلام هو 600 عام

وفي الدر المنثور للسيوطي عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: وبين إبراهيم وموسى سبعمائة سنة، وبين موسى وعيسى ألف وخمسمائة سنة، وبين عيسى ونبينا ستمائة سنة.

وعلى ذلك نجد ان اللغة العربية المبينة على لسان اسماعيل ابن نبينا ابراهيم عليه السلام كانت قبل ( واحد وعشرون قرنا) 2100 عام من ميلاد المسيح عليه السلام ، وفى هذا التاريخ لم يكن ظهر الميديين ولا الاشوريين ولا الفرس ولا الاكراد بلغاتهم ولهجاتهم المختلفة .

ونجد ان اللغة العربية المبينة كانت موجودة قبل ان توجد الحضارة الفارسية بقضها وقضيضها وحضارتها ولغتها قبل 1500 سنة على اقل تقدير (تأسست الإمبراطورية الفارسية عام 559ق.م. بواسطة كورش الموسوعة الحرة)

ونجد ان اللغة العربية المبينة كانت موجودة قبل ان يوجد الاكراد وحضارتهم قبل 1200 عام على اكثر المصادر تفاؤلا و(بحبوحة) فى التواريخ ، يقول محمد أمين زكي (1880 – 1948) (المؤرخ الكردى) في كتابه (خلاصة تاريخ الكرد وكردستان) عن قبائل الاكراد هي طبقة الشعوب الهندو-أوروبية التي هاجرت في القرن العاشر قبل الميلاد،وهم الميديونوالكاردوخيون، وامتزجت مع شعوبها الأصلية ليشكلا معاً الأمة الكردية. ، الموسوعة الحرة

ونجد ان اللغة العربية المبينة موجودة قبل ان توجد العبرية (لغة التوراة ) التى انزلت على موسى (اسماعيل قبل موسى عليهما السلام ) بحوالى 600 سنة

ونجد ان اللغة العربية المبينة موجودة قبل ان توجد السريانية والارامية (لغة المسيح عليه السلام) على الاقل حوالى 900 سنة (الموسوعة الحرة)

أما اللغة الحبشية ، فالاحباش انفسهم كانوا بطن من بطون العرب هاجرت الى الحبشة وكونوا حضارة كبيرة هناك (الموسوعة الحرة)

ثم نجد العجب العجاب من يدعى ان القرأن الذى انزله رب العالمين سبحانه وتعالى والذى يقول فى كتابه العزيز :

1- وَإِنَّهُ لَتَنزِيلُ رَبِّ الْعَالَمِينَ (192) نَزَلَ بِهِ الرُّوحُ الْأَمِينُ (193) عَلَىٰ قَلْبِكَ لِتَكُونَ مِنَ الْمُنذِرِينَ (194) بِلِسَانٍ عَرَبِيٍّ مُّبِينٍ (195) الشعراء

2- كذلك أنزلناه حكما عربيا (37) الرعد .

3- وكذلك أوحينا إليك قرآنا عربيا (7 ) الشورى

4- إِنَّا جَعَلْنَاهُ قُرْآنًا عَرَبِيًّا لَّعَلَّكُمْ تَعْقِلُونَ (3) الزخرف

5- قُرْآنًا عَرَبِيًّا غَيْرَ ذِي عِوَجٍ لَّعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ (28) الزمر

نجد من يدعى زورا وبهتانا ان القرأن الكريم فيه كلمات غير عربية ، وان القرأن (بلغته العربية المبينة) انتظر الفارسية 2100 عام حتى يأخذ من لغتها بضع عشرة كلمة وانتظر العبرانية 1200 عام حتى يأخد منها بعض الكلمات العبرية، وانتظر السيريانية 1400عام حتى يأخد منها بعض الكلمات ، ثم نجد من يدعى افكا وزورا أن العربية عجزت خلال هذه المئات من السنيين ان تجد مترادفات لبعض كلمات اعجمية

ما نعتقده جزما ان القرأن كله كلماته عربية صرفه ، وما اشتهر من كلمات (ظن) انها اعجمية ، هى عربية اصيلة اشتهرت فى بلاد العجم ، حتى ظن انها اعجمية ، فأعاد رب العزة اصلها مرة اخرى الى العربية .

كتبه/ ابراهيم ابوكاشف

 

 

 

 

5 1 vote
Article Rating




التعليقات
Subscribe
نبّهني عن
guest
1 تعليق
Oldest
Newest Most Voted
Inline Feedbacks
View all comments



bnr

bnr bnr


1
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x