×


اكتشاف خلايا جذعية قادرة على إصلاح أضرار قاتلة في دودة البلاناريا !




استطاع فريق من الباحثين من معهد ستويرس للأبحاث الطبية تحديد نوع الخلايا الجذعية المسؤولة عن تجديد الأعضاء في دودة البلانريا بل و إصلاح حتى الأضرار القاتلة فيها.
هذه الدودة معروفة بقدرتها العجيبة على تجديد الأعضاء كالرأس أو الذيل المقطوع
لفترة طويلة رغم معرفة أن الخلايا الجذعية تقف مسؤولة عن هذا التجديد ، و لكن وقتها لم يتم تحديد الخلية المسؤولة بالضبط من العائلة الكبيرة لهذه الخلايا، و مما عرف كذلك هو أن الخلايا المسؤولة المجموعة الحاوية على الخلية المجدة تتميز بارتفاع نسبة بروتين معين يسمى piwi-1 .
لكن بعد البحث و التقصي في مجاميع الخلايا واستبعاد غير الخاضعة لمواصفات الخلايا المطلوبة اكتشف الباحثون مجموعةً كبيرةً من الخلايا التي تحوي نسباً عالية من البروتين المذكور ، إضافة لكونها حاوية على جين لبروتين معين يسمى tspan-1 وهو بروتين يظهر على غشاء الخلية ويدخل في عملياتِ فناء وحفظ الخلايا.
وللتّأكد من هذه الخلايا عملياً قام الفريقُ بعزلها ، وتعريض دودة بلاناريا لضرر ٍ إشعاعيّ قاتل ، ثم حقن هذه الخلايا في الدودة فاستطاعت الانقسام وتجديد كل الضرر الحاصل.
و الجدير بالذكر أن جسمَ الإنسان يحتوي على أعدادٍ من عائلة الخلايا الجذعية وعزل هذه الخلايا ” خلايا دودة البلاناريا ” سيساعد على دراستها أكثر وسيدعمُ مجال دراسة تجديد الأعضاء عن طريق الخلايا الجذعية.
المصادر  1   2
0 0 votes
Article Rating


تحميل المقال كـ PDF عبر باتريون

التعليقات
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments




المساهمون في الإعداد






0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x