×


الإسلام والعلم: البروفيسور بلقاسم حبة

12771564_566834593478399_4584215184347048986_o



1715- #الإسلام_والعلم: البروفيسور بلقاسم حبة

البروفيسور بلقاسم حبة، عالم #جزائري في الالكترونيات، ولد سنة 1957 بالمغيّر ولاية وادي سوف الجزائرية، زاول دراسته الابتدائية و المتوسطة بمسقط رأسه ثم انتقل الى ثانوية الأمير عبد القادر بتقرت. بعد تحصله على شهادة الباكالوريا سنة 1974، التحق بجامعة هواري بومدين للعلوم و التكنولوجيا، أين تحصل على شهادة في الدراسات المعمقة في الفيزياء سنة 1980.
بعدها حصل على منحة الى أمريكا و بالضبط الى جامعة ستانفورد بكاليفورنيا، أين تحصل على ماجيستير في الفيزياء التطبيقية و آخرا في علوم المواد، و دكتوراه في#الطاقة الشمسية.

#مسيرته:
التحق بعدها البروفيسور حبة بشركة اي بي أم (IBM)، عملاق الاعلام الآلي، وعمل على تطبيق أشعة اللّيزر على الميكرو الكترونيكس.
بعد هذه الرحلة عاد البروفيسور حبة الى #الجزائر وبالضبط الى جامعة بسكرة، أين عمل استاذا هناك، لكنه ما لبث أن غادرها ليتجه الى اليابان عندما استدعته شركة (NEC) للانضمام إليها، ليكمل أبحاثه حول تطبيق أشعة الليزر على الميكرو الكترونيكس، كما عمل أيضا على تصغير الأجهزة الالكترونية.
بعد ستة سنوات من العطاء في #اليابان عاد البروفيسور حبة الى أمريكا، و لكن هذه المرة قرر أن يغير استراتيجيته حيث فضّل الانضمام الى شركة ناشئة بدل الشركات العملاقة، و لذلك ليجد الحرية الكاملة لتحقيق طموحاته العلمية.

في سنة 1996 التحق البروفيسور حبة بشركة TESSARA الناشئة كباحث و مخترع، كان هدفهم العمل على تصغير حجم الهواتف النقالة، و بعدة مدة وجيزة، كان لهم ذلك و ما من هاتف نقال يباع اليوم و الا و لهم حصة فيه، بعدها قام بإنشاء شركة SiliconPipe المتخصصة في التوصيل ليبيعها فيما بعد لشركة Samsung، بعد التحاقه بشركة Rambus، قام هو و فريقه بتطبيق تكنولوجيات الشركة TESSARA، في مجال الذواكر (MEMORY)،لتُستعمل هذه التقنية في ذاكرة الحواسيب، الكاميرات المستعملة في الهواتف النقالة، البلايستيشن 2 و 3 التي كان البروفيسور حبة صاحب اليد فيها. و في سنة 2013 تلقى عرضا من شركة Google Data Center و لكنه فضّل العودة الى مركز البحث الذي بدأ فيه و الذي لازال فيه الى الآن.

يحمل البروفيسور حبة في جعبته ما يفوق 200 #اختراع، و بما أنّ كل اختراع له عدّة تطبيقات، فقد بلغ حجم براءات الاختراع عنده الألف و مئة (1100) منها ما يزال قيد الانجاز. كما كان له شرف تصميم أصغر نسخة للمصحف الشريف.

#الجوائز و التكريمات :
في سنة 1992 تم اختياره كأفضل مخترع في شركة NEC اليابانية، كما تحصل على نفس اللقب من شركة Tessara الأمريكية و ذلك لسنوات: 2004، 2005، 2006، 2007، صُنف أيضا ضمن الـ 100 مخترعين الأكثر إنتاجا في العالم لسنوات: 2008، 2012، 2014، 2015.

في سنة 2003 تحصل على جائزة R&D 100 Award for the fold-over technology،كما تحصل سنة 2007 على جائزة الباحث العربي المُنظمة من طرف Techwadi، في العام 2013 حاز على جائزة Frost & Sullivan Award ، وفي سنة 2015 قُلّد بلقاسم حبة وسام العالم الجزائري من طرف مؤسسة فيكوس.

يعتبر بلقاسم حبة أحد مؤسسي منظمة AAF-CEST Algerian-American Foundation for Culture, Education, Science and Technology ، مساهم في إنشاء منظمة Algerian Start Up initiative ASI و مؤسس موقع Algerian inventors

من أقواله :
“رغم كل ما أحمله من براءات اختراع و ما كسبته من أموال، الا أنني أشعر دائماً بنقص، لأنني أريد أن أخدم بلدي”

المصدر
#الباحثون_المسلمون
#MRA1715



تحميل المقال كـ PDF عبر باتريون

التعليقات

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن




المساهمون في الإعداد