×


الإكزيما التأتبية حالة متعبة للطفل وعائلته!




الإكزيما التأتبية
حالة متعبة للطفل وعائلته!

نحزن للمرض، ونحزن أكثر عند رؤية حزن صغير، لكن بعض الأمراض تبدأ في الصغر وتستمرُّ سنوات، إلا أنها ولله الحمد تشفى بعد ذلك، والمُفرِح أكثر توفُّر علاجات تخفف كثيرًا من الأعراض. فما هي الأكزيما التأتبية الشائعة. ما أعراضها وشكلها وعلاجها؟ بسم الله نعرِّفكم بها:

🔸ما هي الإكزيما التأتبية؟
الإكزيما (eczema) وتسمَّى أيضًا بالتهاب الجلد dermatitis)) تتضمن مجموعة من الحالات المرضية، وتُعدُّ الإكزيما التأتبية (atopic dermatitis) الشكل الأشيع من أشكال الإكزيما، وهي مرض يتظاهر بجلد أحمر، وجاف، ومتشقق مع وجود حكة شديدة. الإكزيما التأتبية أكثر شيوعًا عند الأطفال ولكن يمكن أن تظهر في أيِّ عمر.
وما يميزها أنها حالةٌ مزمنة طويلة الأمد، وأنَّ الأعراض تتحسن تارةً، وتتفاقم تارةً أخرى.

🔸كيف تتظاهر الإكزيما؟
تتنّوع الأعراض من شخص لآخر حسب شدة الحالة، وأشيع أماكن ظهورها على اليدين والوجه الداخلي للمرفقين والركبتين والوجه وأسفل الظهر
وتتضمن مايلي:
◽⁩جلد جاف ومتقشر.
◽⁦⁩حكة قد تكون شديدة وخصوصًا في الليل.
◽ بقع حمراء أو بلون بني رمادي.
◽⁩جلد ثخين ومتشقق.
تبدأ عادةً قبل سن الخامسة ويمكن أن تستمر حتى فترة المراهقة أو البلوغ.

🔸ما هي مُحرِّضات الإكزيما؟ أمور عليك أن تحذرها:
هناك عدة عوامل تُفاقم الإكزيما وتجعلُ الأعراض أكثر سوءًا وهي:
⁦▪️ ⁩المخرشات مثل الصابون والمنظفات.
⁦▪️⁩العوامل البيئية والمحسسات مثل الطقس البارد ⁦والجاف، الغبار المنزلي، وغبار الطلع.
⁦▪️⁩الأغذية ولا سيما عند الأطفال مثل الحليب والبيض.
▪️⁩التبدُّلات الهرمونية عند النساء في الأيام قبل الدورة وخلال الحمل.

🔸لماذا أُصاب بالإكزيما التأتبية؟
الجلد الطبيعي يساعد في الحفاظ على الرطوبة وحماية الجسم من العوامل الغريبة مثل الجراثيم والفيروسات والمحسسّات، ويرتبط حدوث الإكزيما مع خلل جيني يؤثر على قدرة الجلد في تأمين الحماية المذكورة سابقًا.
🔸هل هناك عوامل خطورة تُزيد من احتمالية ظهورها؟
نعم، وتتمثّل بسوابق شخصية أو عائلية للأمراض التحسسية أو الإكزيما أو الربو.
🔸️ما هو علاج الإكزيما التأتبية؟
حقيقةً، يساعد العلاج في تخفيف الأعراض ومنع ظهور هجمات جديدة فقط، فلا يوجد علاج شافٍ، ولكن معظم الأطفال تتحسن أعراضهم كلما تقدموا في العمر.

يتضمن العلاج:
▪️⁩العناية الذاتية: وذلك عن طريق تقليل الحكّ وتجنُّب المحرِّضات التي تم ذكرها.
⁦▪️⁩المرطبات: تستخدم بشكل يومي للجلد الجاف.
⁦▪️⁩الستيروئيدات الموضعية: تستخدم لتقليل الاحمرار والتورم والحكة.
◾مضادات الهستامين الفموية للسيطرة على الحكة.
⁦▪️⁩العلاج الضوئي: يستخدم عند الأشخاص الذين لم تتحسن حالتهم بعد استخدام العلاجات السابقة ويتضمن هذا العلاج تعريض الجلد لكميات مُحددة من ضوء الشمس أو استخدام الأشعة فوق البنفسجية.

🔸ما هي مضاعفات المرض؟
⁦▪️⁩حكة جلدية مزمنة وتقشُّر الجلد.
⁦▪️⁩اضطراب في النوم بسبب الحكة.
⁦▪️الأخماج الجلدية الناجمة عن دخول العوامل الممرضة عبر ⁦التشققات الجلدية بسبب الحك المتكرر.
وأخيرًا نذكِّركم بحمد الله وشكره على نعمه. فالكل مبتلى حتى نصل الجنة إن شاء الله. ولكن {{إن مع العسر يسرًا}}.
دمتم بخير وعافية!

المصادر:
[١]https://www.mayoclinic.org/…/symptoms-causes/syc-20353273
[٢]https://www.nhs.uk/conditions/atopic-eczema/
[٣]https://www.webmd.com/skin…/guide/atopic-dermatitis-eczema



تحميل المقال كـ PDF عبر باتريون

التعليقات

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن




المساهمون في الإعداد