×


الرؤية العمياء Blind sight

ط-2



ط-2
الرؤية العمياء Blind sight..
هل يُمكِن أن تكون الرؤية عمياء؟!
حالةٌ كالخيال

تُعرَف الرؤية العمياء (أو البصر الأعمى blind sight ) بأنَّها حالةٌ غير عادية لاقت بعض السخرية قبل إثباتها تمامًا؛ يشيرُ فيها المريض إلى هدفٍ أو يخمِّن لونه أو اتّجاهه على نحوٍ صحيح، وينكر بقوةٍ أي إحساسٍ بصري! وبخلاف العمه البصري (لنا مقالٌ لاحقٌ عنه إن شاء الله)، فلا يرى المريض شيئًا في المجال المُصاحِب للرؤية.
بالتأكيد من الواضح أنَّ هذه المتلازمة الغريبة واجهت الإنكار وصيحات السخرية حين سُجِّلت أول مرةٍ في الأدبيات، نتيجة جهود البحث المتناغمة لعقودٍ لعلماء علم النفس العصبي لاري ويسكرنتز Weiskrantz وألن كُوي Cowey من جامعة أكسفورد، وبيترا ستوريج Stoerig من جامعة دوسدورف Düssedorf في ألمانيا، طرح نقد أوليٌ كافٍ لها.
تُثبِت المتلازمة في عيّنةٍ من الأفراد وجود سلوكيات حركيّة بصرية محدودة دون رؤية، ومن هنا جاء الاسم المُكوَّن من اجتماع لفظتين متناقضتين (الرؤية العمياء)!
——————————————————————
#السبب
تنتج الرؤية العمياء من تَلَفٍ في القشرة البصرية الأولية primary visual cortex، وبالتالي يفشل المريض في رؤية أي شيء في نصف المجال المقابل للِّحاء البصري الأوّلي المُصاب. ومع ذلك، يُمكِنُه أن يشير يشير إشارةً غير دقيقة في اتجاه ضوءٍ ساطع، فيقول مثلًا: “ليست لدي فكرة عن مكان الهدف، لكنه قد يكون هناك”.
توضيح أكثر للحالات:

• يُمكِن للمريض (x) أن يُخمِّن في كل مرة تقريبًا اتجاه تحرُّك بقعةٍ من الضوء.
• يُمكِن لمرضى آخرين بالرؤية العمياء تمييز مربعٍ من دائرة، وخطٍ عمودي من خطٍ أفقي، أو يُمكِن أن يخمِّنوا على نحوٍ صحيح وجود اللون الموجود من بين لونين.
• يُمكِن لبعض المصابين بالرؤية العمياء القبضُ على الأشياء، حتى رغم عجزهم عن رؤية أشكالها! يَتحسَّن أداؤهم كلما قلَّ الوقت بين المُحفِّز والاستجابة.

أين #المشكلة إذا كان يُمكِنهم التخمين بصحة؟!

من المهِم التأكيد أنَّ قدرتهم التخمينية الغريبة ليست مُطلَقة؛ حيث لا يوجد دليلٌ على أنّه يستطيع تتبّع هدفٍ من عدة أهدافٍ تتحرك مستقلة، أو مُعالجَة معلوماتٍ تتعلّق بأشياء عديدة، أو التعرُّف على صورٍ معقَّدَة. والأكثر أهمية، لا يستطيع استخدام معلومات بصرية للتخطيط؛ ذلك أنهم لا يَرَوْنها.
فإذا أُرغِم مريضٌ بالرؤية العمياء على ذلك فربما يُخمِّن على نحوٍ صحيح وجودَ زجاجة ماءٍ أو عدمَ وجودها في مجال العمى Field of the blind، لكنَّه لنْ يستخدم هذه المعلومات للتخطيط لعبور صحراء. لا تُستخدَم المعلومات في مجال العمى بتلقائية مُتعمَدة!

دمتم بصحةٍ وعافية، ومعالِجٍ فعَّالٍ دائمًا في مُعالجَة الصور

المصدر:
https://www.nature.com/articles/243295a0



تحميل المقال كـ PDF عبر باتريون

التعليقات

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن




المساهمون في الإعداد