×


باحثو جامعة الملك عبدالله يتوصلون لأعلى كفاءة للمُبخّرات الشمسية




توصّل باحثون بجامعة الملك عبدالله للعلوم والتكنولوجيا إلى أعلى كفاءة -حتى الآن- للمُبخّرات الشمسية والتي وصلت لما يقارب ال 100%، وذلك عن طريق استبدال المواد ثنائية الأبعاد (شائعة الاستخدام لهذا الغرض) بأخرى ثلاثية الأبعاد كوبية الشكل مما قَلّص الفاقد المُهدر نتيجة انعكاس أشعة الشمس.

كما صُممت بُنية تلك المواد كي تكون أبرد من محيطها مما يُمكّنها من استخلاص الطاقة من البيئة المحيطة بشكل أفضل.

وتُستخدم المُبخّرات الشمسية في تحلية مياه البحر وذلك باستخدام حرارة الشمس الساقطة التي تم امتصاصها في تبخير المياه المالحة ومن ثَم تكثيفها للحصول على المياه العذبة.

 

المصدر 1

المصدر 2

0 0 votes
Article Rating


تحميل المقال كـ PDF عبر باتريون

التعليقات
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments




المساهمون في الإعداد






0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x