×


حد الصداقة




”حد الصداقة الَّذِي يَدُور على طرفِي محدوده هُوَ أَن يكون الْمَرْء يسوءه مَا يسوء الآخر ويسره مَا يسره، فَمَا سفل عَن هَذَا فَلَيْسَ صديقا“.
الأخلاق والسير في مداواة النفوس -ابن حزم



تحميل المقال كـ PDF عبر باتريون

التعليقات

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن




المساهمون في الإعداد