حقيقة الإنسان عموماً بدون قيود
 




تجربة سجن ستانفورد هي أشهر وأهم تجربة في علم النفس السلوكي للقرن العشرين ومن أخطر التجارب التاريخية النفسية والإجتماعية التي حدثت
حيث تُبيّن هذه التجربة حقيقة الإنسان عموماً بدون قيود وضوابط رادعة ، واذا أُتيحت له الظروف وأخذ موقع سيطرة وقيادة ، فسيتصرف ب((شرّ)) ، وينظر لمن تحت يده بالدونيّة !!

………
– قام بهذه التجربة عالم النفس الشهير فيليب زيمباردو ، حيث وضع 24 طالبا في حالة صحية و عقلية جيدة بدون أي سوابق إجرامية في مكان معزول، وجعل بعضاً منهم يلعب دور حارس السجن وبعضهم الأخر يلعب دور السجين، ولم يضع قوانين أو خطوط عريضة لهذه التجربة تاركاً السلطة الكاملة بأيدي الحراس،
?? أنتهت التجربة بنتائج كارثية جعلت من السجناء يعانون من مشاكل نفسية وعاطفية خطيرة
…………………………….
.. حيث راقب الباحثون سلوك السجناء و الحراس من خلال كاميرات مراقبة خفية و مسجلات صوت.
ورغم أن التجربة كان يجب أن تستمر لمدة 14 يوما، إلا أنه تمّ إيقافها بعد ستة أيام فقط لما آل إليه سلوك الطلاب المشاركين، إذ تبنى الحراس سلوكا قاسياً جداً ولم يعد الموضوع مجرد ثمثيل بل إن طباع الشرّ استحوذت عليهم بشكل مخيف !!
.. وتدهورت الأمور وقام السجناء بتنظيم تمرّد ومنهم من استسلم وخضع.
.. من ممارسات الحراس أنهم قاموا بعمليات تفتيش عنيفة و سبّوهم بأبشع الألفاظ، وطبقوا عليهم نظام الحرمان من النوم و أشياء أخرى بشعة، مثل تنظيف المراحيض بأيديهم، وتعريتهم وتغطية رؤوسهم بأكياس الورق وما إلى ذلك ..
و تحت هذه الضغوط أخذ السجناء في الأنهيار و تدهور الوضع أكثر، وقام زيمباردو بإنهاء التجربة بعد ٦ أيام خوفاً من تطور الأوضاع للأسوأ وبعد تدّخل زميلة له شاهدتْ الوضع .
والغريب أن زيمباردو نفسه تقمص دوره كآمرٍ للسجن وانخرط بالدور ونسي أنه عالِم نفس ويقوم بتجربة !!!!
……………
بحسب زيمباردو و زملائه فإن هذه التجربة توضح الدور الذي تلعبه الظروف الموقفية في السلوك الإنساني؛ تصرّف الحراس من منطلق قوة لأنهم وضعوا في موقع قوة وقيادة، وبما أن السجناء وضعوا في موقف فقدوا فيه القدرة على التحكم و الفعل فإنهم لجأوا للسّلبية و الأكتئاب ..
……
~ تجربة مماثلة لتجارب أخرى تدلّ على أن كلّ إنسانٍ عنده قابليّة شديدة للشرّ أو الاستجابة لأصحاب السلطة وإن كانت لا أخلاقية !!
هذا هو الإنسان إذا كان في موقف قوة وسلطة بدون ضوابط، شرّ محض،
أو خضع لقوة وعليه إلتزام الأوامر فإما سلبية وأكتئاب وإما الاستجابة لصاحب السلطة وإن كان ظالماً //
* هل يستطيع الإنسان أن يعيش بسلام وكرامة بدون دين إلهيّ كما يدّعي الملحدون والعلمانيّون ؟؟
الإجابة هي لا.

https://www.simplypsychology.org/zimbardo.html
https://www.britannica.com/event/Stanford-Prison-Experiment

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏شخص أو أكثر‏، ‏أشخاص يقفون‏‏ و‏نظارة شمسية‏‏‏

0 0 votes
Article Rating




التعليقات
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments



bnr

bnr bnr


0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x