×


دراسة : تزايد الأوروبيين المتحولين للإسلام

15727008_715906651904525_4563938521781288255_n.jpgoh5ec9a14f096f7ace2fc4e4ffe7665d6eoe58EE131B



نشر معهد جيت ستون Gate stone institute تحت عنوان :
تزايد الأوروبيين المتحولين للإسلام
Europeans Increasingly Converting to Islam

يقول أنه وصل عدد الأوروبيين الفرنسيين الذين اقتنعوا واعتنقوا الاسلام، إلى [70] ألف فرنسي في السنوات الاخيرة.
وقد نقل المعهد كذلك نتيجة أحد الاستطلاعات البريطانية، والتي خلُصت إلى أنَّ البريطانيين يعتنقون الاسلام بكثرة، حيث إنَّ عدد البريطانيين الذين تركوا موروثهم الدينيّ وتحولوا إلى الاسلام قد تخطى [100] ألف شخص. وأنَّ ثلثي هذا العدد من النساء الأوروبيات، وأن [70%] منهنَّ من البيض الأوروبيين.
هذا الاستطلاع قاده أحد علماء جامعة سوانسى بويلز، وعند سؤاله للأوربيين الذين تحولوا واقتنعوا بالإسلام عن: ما هى وجهة النظر السلبية التي يرونها في الثقافة البريطانية ؟ أجابوا :
1. انتشار الكحوليات وحالات السكر في تلك المجتمعات غير الإسلامية.
2. الانعدام الأخلاقي في الثقافة الأوروبية .
3. التفكك والانحلال الجنسي.
4. الحياة المادية والاستهلاكية المفرطة.
لكن للأسف، فتبعا لهذا الاستطلاع فإنَّ ربع هذا العدد يعانى من مشاكل حياتية كونه مسلما يعيش في بريطانيا.
• إنَّ 9 من 10 نساء ممن أسلمن، قادهنَّ الاسلام لارتداء ملابس أكثر حشمة وحياء. و [50 %] منهن لبسن الحجاب و [5%] ارتدين النقاب.

وعلى صعيد آخر، أعلنت السلطات البريطانية، أنَّ عدد المسجونين الذين يتحولون للإسلام في تزايد كبير، ففي أحد السجون وصلت نسبتهم إلى الثلث؛ بعد أن تعرفوا عن الإسلام داخل السجن.
ومن ضمن الشخصيات المشهورة التي أسلمت في بريطانيا، أخت تونى بلير، وارتدت الحجاب، ومحافظة على الصلوات الخمس

وفى المانيا وصل عدد الالمان الذين تحولوا إلى الاسلام [20] ألف ألماني.
فالمسلمون تبعا للتقرير في ازدياد في استراليا والدنمارك وفنلندا وهولاندا وبولندا والبرتغال، وغيرها من دول ودويلات أوروبا ، ففي إسبانيا وصل – مؤخرا – عدد معتنقي الاسلام فيها إلى [50] ألف إسباني في سنوات قليلة؛ لذا يتخوف المعادون للإسلام من أسلمة أوروبا ويحاولون التضييق عليهم ومنعهم من حقوقهم.

وفى صدد هذا نذكركم بحديث رسولنا محمد صلى الله عليه وسلم: ” ليبلغن هذا الأمر ما بلغ الليل والنهار، ولا يترك بيت مدر (إشارة إلى أهل القرى والمدن) ولا وبر (إشارة إلى أهل البدو والخيام) إلا أدخله الله هذا الدين، بعز عزيز أو بذل ذليل، عزا يعز الله به الإسلام، وذلا يذل الله به الكفر”

فمهما بلغ التشويه الإعلامي للإسلام والمسلمين والتضييق عليهم وعلى الذين يريدون اعتناق الاسلام : فإن الله تعالى ينشر دينه…


رابط المنشور على صفحتنا

.

0 0 votes
Article Rating


تحميل المقال كـ PDF عبر باتريون

التعليقات
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments




المساهمون في الإعداد






0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x