×


معدلات لثلاثة أمراض جنسية تسجل ارتفاعًا خطيرًا في الولايات المتحدة!




معدلات لثلاثة أمراض جنسية تسجل ارتفاعًا خطيرًا في الولايات المتحدة!

ارتفعت معدلات الإصابة بالسيلان والزهري والكلاميديا للسنة الرابعة على التوالي كما أُعلن في المؤتمر الوطني لمنع انتقال الأمراض الجنسية في واشنطن..

في العام الماضي سجلت حوالي 2.3 مليون حالة إصابة بالأمراض المتنقلة جنسيًا وفقًا للدراسات الأولية. يعد هذا الرقم هو الأعلى، حيث تجاوز عدد الحالات المسجلة عام 2016 200,000 حالة حسب الـ CDC.

أولًا: الكلاميديا
بينت إحصائيات 2017 أنه شُخصّت أكثر من 1.7 مليون إصابة بالكلاميديا، مع حوالي 45% (771,340) حالة ظهرت في النساء والفتيات اللاتي تتراوح أعمارهن بين 15-24 سنة. الكلاميديا: مرض تنقله بكتريا تدعى Chlamydia Trachomatics وهذه العدوى التي إذا لم تعالج قد تسبب التهاب في الحوض لدى النساء مما يسبب أضرارًا دائمة للجهاز التناسلي الأنثوي، أما عند الرجال تنتشر العدوى عبر الأنبوب الناقل للحيوانات المنوية من الخصيتين مسببًا ألمةً وحمى.

ثانيًا: الزهري
أما حالات الإصابة بالزهري فقد سجلت عام 2017 فازدادت بنسبة 76% وفقًا للبيانات الأولية. أي 27,814-30,644 حالة. ونشرت البيانات أنَّ 70% من حالات الإصابة بالزهري الأولي والثانوي كانت عند رجال يدخلون في نشاط جنسي مع رجال. مرض الزهري والذي تسببه بكتريا تدعى Treponema Pallidum، وإذا لم يعالج يمكن أن يسبب أمراض القلب والجهاز العصبي إضافة إلى أعضاء أخرى. مرض الزهري يمكن أن ينتقل بالاتصال الجنسي وكذلك عن طريق الأم لابنها، وهو ما يدعى بالزهري الخلقي (مرض مع الولادة).

ثالثُا: السيلان: 
ازدادت حالات تشخيص مرض السيلان إلى 555,608 حالة في عام 2017. وارتفعت الإصابات بين الرجال وبلغت عام 2017 حوالي 322,169 حالة وفقًا للبيانات الأولية. أما لدى النساء فبلغت عام 2017 حوالي 232,587 حالة.
إذا لم يعالج مرض السيلان يمكن أن يسبب مشاكل صحية دائمة مثل مشاكل صحية في البروستات والخصيتين لدى الرجال، ومشاكل الحمل والعقم لدى النساء. يعالج مرض السيلان بالمضادات الحيوية ceftriaxone and azithromycin.
لكن ظهور مقاومة البكتريا لتلك المضادات الحيوية يعد أكبر المشاكل و التحديات. [1]

“نتحدث عن ملايين الإصابات من هذه الأمراض الثلاثة فقط” قال إدوارد هوك أستاذ البحوث الانتقالية للأمراض المعدية في جامعة الاباما في كلية الطب ورئيس اللجنة العلمية للمؤتمر الوطني لمنع الأمراض المنقولة بالاتصال الجنسي. وقال هوك أنه من المثير رؤية تلك الزيادات الهائلة في معدلات الأمراض المنتقلة بالاتصال الجنسي في أنحاء البلاد. وأضاف أيضًا انَّ تشخيص مرض السيلان الذي أُبلغ عنه لـ CDC ازداد بنسبة 67% تقريبًا. وازداد تشخيص حالات الزهري الأولي والثانوي بأكثر من75%، واستمرت معدلات الكلاميديا بالارتفاع.”[2]

إعداد: مصطفى الراوي
مراجعة: ألمى تمّور
تدقيق: محمد الهيجاني

المصادر:  [1]   [2]



تحميل المقال كـ PDF عبر باتريون

التعليقات

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن




المساهمون في الإعداد