×


كيف وفي أي وقت بالحساب العلمي والتجريبي : تطور بروتين تايتن Titin

524783_545615252267000_4731582932961088689_n



‫#‏منكوشات_تطورية‬ ‫#‏جائزة_المليون_دولار‬ – كيف وفي أي وقت بالحساب العلمي والتجريبي : تطور بروتين تايتن Titin والذي يصل طوله إلى 33 ألف حمض أميني ؟؟

إن المتبصر للسيناريوهات (المضحكة) للتطوريين لمحاولة تفسير ظهور أي عضو جديد للكائن الحي لم يكن فيه من قبل (مثل تفسير ظهور أجنحة الطيور التي زعموا أنها ظهرت لزواحف أو ديناصورات – ومثل ما رأيناه من مهزلة في محاولة تفسيرهم لظاهرة الخنفساء المدفعية) :

نجد أنهم – وبكل سطحية شديدة ومبتذلة : وفي استغلال واضح جدا لجهل أغلب الناس وغير المتخصصين : ينتقلون بهم من مرحلة إلى مرحلة : مطلقين العنان لخيالهم لـ (يفترض) أن الصدفة والعشوائية صنعت (طفرات) هي التي أظهرت هذه الأعضاء الجديدة (عشرات الأعضاء والبروتينات والإنزيمات) !!
هكذا بكل سهولة – كما كتبنا عبارتنا الآن !!

ولكن الحقيقة : أن تكوين بروتين واحد فقط (جديد) بالصدفة والعشوائية : يتطلب محاولات عشوائية وطفرات احتمالية حسابية تستغرق في التجريب : أضعاف عمر الكون بأكمله أضعاف أضعاف أضعاف المرات !!

فإذا كان ذلك لبروتين واحد فقط !! فكيف بعشرات البروتينات الجديدة (أو آلاف) والتي من المفترض أن تظهر في كل هذا الخيال الذي (يفترضونه) : فضلا عن أنه لم يره أحد : ولا جربه أو أثبته أحد معمليا !!!!

في هذا المقال اليوم : سنتعرف معا على أبعاد هذه الاستحالة العلمية والرياضية : ونقدم دعمنا السخي لأبحاث الصفحات العلمية المؤمنة بالتطور : ليحاولوا أنيقدموا لنا تفسيراتهم (العلمية) >> إن استطاعوا
سنشرح معضلة تكون بروتين واحد أولا – ثم بروتين تايتن Titin خصوصا ثانيا – ولكن قبل ذلك : نريد تسليط الضوء على خطوات التهرب المفضوح لأكبر صفحة علمية عربية تحمل اسم :
(نظرية التطور – The Theory Of Evolution)
———————————

1))
في منشورنا السابق عن الجائزة الأولى لمَن يشرح لنا (كيف وفي أي وقت) تطورت الخنفساء المدفعية بآلياتها الكيمايئة الدقيقة والمذهلة في الدفاع عن نفسها :
قامت صفحة التطور هذه بعد يومين من المنشور : بنقل رد كلاسيكي من أحد المواقع التطورية الأمريكية (توك أوريجين) : حيث قدموا 15 مرحلة غاية في السذاجة والمغالطات العلمية لتطور الخنفساء

2))
وعندها أرسلوا لنا بعض اتباعهم ليستفزونا بالشتائم تارة – وبسب الدين أو الاستهزاء منه تارة أخرى (حيث معظم متابعيهم من الملحدين) – وعليه قمنا بالرد العلمي على مهزلة الـ 15 مرحلة المزعومة للتطور : وبينا مدى (خيالها) (الافتراضي) والذي تخطى أي تفاصيل علمية دقيقة بكل (سذاجة) لا تخيل إلا على العوام وغير المتخصصين للأسف – ولكن على فاهمين : فمستحيل !! وتماما كما قالها دكتور الكيمياء الحيوية مايكل بيهي في كتابه (صندوق داروين الأسود)

3))
والحمد لله كان ردنا شافيا ووافيا ويحمل من السخرية ما فضح استخفافهم بعقول متابعيهم بمثل هذه القصص (الخيالية) التي لا تمت للعلم ولا التجريب بصلة – فما كان منهم إلا أنزلوا منشورا هزيلا للإبقاء على بعض ماء الوجه : لم يتخط 20 سطر ربما !!
ولكن …………….
بقيت تساؤلات الكثير من المتابعين للحوار هنا وهناك أو المتابعين لهم أو المخدوعين بهم وهو : لماذا تتهربون دوما من (مناظرة) الباحثون المسلمون حول التطور : وينتهي كل ذلك الجدل : ثم نترك الناس بعد المناظرة على نور وبينة : مَن اقتنع بالتطور فله ذلك : ومَن اقتنع بخرافته له ذلك ؟

4))
وبالطبع لأن الإجابة الحقيقية لا يستطيعون قولها أو كتابتها : فلجأوا إلى فعل لا يعبر إلا عن أخلاقهم وصدقهم وأمانتهم أمام متابعيهم الصراحة
فماذا فعلوا ؟
قاموا (بمعاونة معدومي الأمانة مثلهم) باستقطاع بعض ردودنا على مَن جاءوا يسبوننا أو يسبون ديننا او يسخرون منا : فلم يعرضوا ما قاله هؤلاء : ولكن عرضوا وركزوا على ردودنا والتي (ولا نخجل من ذلك) : كانت بنفس الغلظة والاستهزاء وبنفس أسلوبهم
حيث أننا لسنا المسلمين (الكيوت) الذين ينافقون أنفسهم في أن يتم سبهم فيضحكون !! أو سب دينهم والاستهزاء به والسخرية منه : فيداهنون أو ينافقون وكأن شيئا لم يقع !!
هذه (انهزامية) و (بلادة) و (ضعف) : لا نجده عندنا ولا في عزتنا وكرامتنا بديننا ولله الحمد – فنحن نرد كل ملحد أو سباب أو شتام : بنفس بضاعته ولا نخجل ولا نستحي
وسيظل ذلك أسلوبنا على الدوام لإظهار حقيقة هؤلاء على صفحتنا ثم حظرهم وتنظيف المبادرة منهم لأنهم لا يناقشون بالعلم ولا الدليل ولا الحجة : وإنما جاءوا ليبثوا غيظهم وحنقهم على الصفحة التي لا يستطيعون مناظرتها او الرد االعلمي عليها

5))
وسوف نكتفي هنا بالتعليق على 3 صور نشرتهم صفحة التطور هذه بالأمس لتصورنا على أننا نشتم الناس ونسخر ونسب هكذا : بدون سبب smile emoticon
ورغم أن كان هناك بعض الأذكياء على صفحتهم ولاحظوا أن الكلام (مستقطع) – بل وفي أحد النقولات إشارة منا إلى تناقض الذي شتمنا عندما يعيب علينا الرد : ولا يعيب أنه هو الباديء بالشتم !! فيقبل من نفسه ما يرفضه منا !! نقول على الرغم من ذلك : فإليكم الدليل بالصور :

1- الشاب (الأمين) (النظيف) (العفيف اللسان) Yousif Maher
إليكم صورة أول كلمة قالها قبل تبادل الشتائم والسخرية بيننا وبينه على الخاص : وكما قلنا من قبل : نحن لسنا ضعفاء ولا (كيوت) حتى نمرر أي إهانة – ليس نحن
رابط الصورة فيه ما لم ينشره (من فرط أمانته) ولم تنشره الصفحة (لأمانتهم أيضا) :
https://scontent-mxp1-1.xx.fbcdn.net/…/1916886_166225577734…

2- الملحد (الدكتور) (المحترم) Awwad Almahadi :
والذي أظهرته الصفحة وكأنه ملاك لم يفعل أي شيء : ولكننا نحن الذين نسخر منه هكذا بدون أي سبب  – هذه الصورة تبين بعضا من تحفه النادرة :
https://fbcdn-photos-a-a.akamaihd.net/…/1488014_16622589873…

3- وأما الأضحوكة الثالثة : (والتي تؤكد لكم جهل أكبر صفحة تطور عربية بتاريخ التطور الدارويني نفسه وملابساته) فهي إبرازهم لقولنا عن (توماس هكسلي) أنه (كلب داروين) !! ولم يعرفوا أن هذه هي مقولته هو نفسه عن نفسه !!
وإليكم صورة كلامنا مع صورة من الويكيبديا نفسها من صفحته بالإنجليزية
رابط الصورة :
https://scontent-mxp1-1.xx.fbcdn.net/…/6032_166226098401506…

رابط الويكيبديا الذي فيه قوله أنه (كلب داروين) – في آخر فقرة :
https://en.wikipedia.org/wiki/Thomas_Henry_Huxley…

ويُعتقد أن أول مرة أشار فيها إلى ذلك كانت في أحد خطاباته إلى إرنست هيجل (صاحب فضيحة تزوير رسومات الأجنة التطورية الشهيرة والباقية في كتبنا إلى اليوم !!) وذلك عندما أخبره أن هناك كلاب تنبح خلف داروين

The epithet possibly derived from Huxley’s comment in a letter to Ernst Hوckel, the eminent German biologist, that “The dogs have been snapping at [Darwin’s] heels …” Thomas Henry Huxley, Life and Letters of Thomas Henry Huxley (London: D. Appleton, 1900), Vol. 1, 363.

إذن :
نحن أمام فئة من أخس أنواع الملحدين والتطوريين الذين (يتهربون) من أي حوار علمي إلى (السب والشتم والاستفزاز) – ولكم أن تتخيلوا عدد الذين يردون على صفحتنا يوميا مثل هذه الأشكال على الخاص أو العام (وربما ذلك لتميزنا في توضيح الحقائق الداحضة لخرافة التطور والإلحاد) : وبعكس أي صفحة علمية أخرى من التي تروج للتطور أو الإلحاد باسم العلم والتي على الأقل سيكون مَن يعارضها هو مسلم محترم !!

لن نطيل عليكم – ولكن نهديكم ونهديهم هذه الصورة أيضا :

4)) أحد المعلقين (الملحدين) ينفي أن التطور فيه الحديث عن الصدفة !!
وصاحب التعليق هو Taoufiq Benallah ومرفق صورة كلامه الذي كلما علق على كلامنا يقول : لم أقرأ كلامكم بأكمله : ثم يعلق على كلامنا (الذي المفروض انه لم يقرأه) !! هذا رابط الصورة :
https://scontent-mxp1-1.xx.fbcdn.net/…/12390843_16622656806…

وأما الرد العملي عليه : فلن نأتيه بكلام أشهر التطوريين قديما وحديثا (ومنهم ريتشارد دوكينز نفسه الذي نقل هذا الشخص كلامه منه حرفيا : ولم يعرف أن دوكينز هو أكبر كذاب على وجه الأرض كما فضحناه عشرات المرات من قبل – : ولكن سنأتيه ببحث منشور العام الماضي فقط 2014 في جريدة الساينس ديلي عن المركز الطبي بجامعة شيكاغو University of Chicago Medical Center يقول العنوان :

Evolution depends on rare chance events, ‘molecular time travel’ experiments show
الرابط :
https://www.sciencedaily.com/releases/2014/…/140618220554.htm

حيث حاول العلماء (التطوريون أنفسهم) أن يأخذوا بروتينا قديما لمحاولة وضع احتمالات تطوره كيف يمكن أن تكون كمسارات بيوكيميائية محتملة : فوجدوا أنه لا بد أن يكون وقع له حادثين (طفرتين) هامتين جدا في هذا التاريخ التطوري المزعوم : ولا تفسير لهما إلا الإيمان بقدر الصدفة !! because of a twist of fate

يعني تماما كمَن فشلوا عن تفسير نشأة الحياة فقالوا نفس الكلام بالضبط أنها صدفة قدرية (لن تتكرر) – حتى لا يطالبهم أحد بإعادتها في المعامل أو التجارب smile emoticon
وإليكم نص كلامهم حرفيا من الرابط :

This very important protein exists only because of a twist of fate,” said study senior author Joe Thornton, PhD, professor of ecology & evolution and human genetics at the University of Chicago. “If our results are general – and we think they probably are – then many of our body’s systems work as they do because of very unlikely chance events that happened in our deep evolutionary past,” he added

إذن السؤال هو : لماذا كل هذا التعقيد الهائل في البروتينات التي نسفت خرافة التطور لكل عاقل أو مَن يحترم عقله ؟!
وهنا : هذه فرصة لاستعراض شرح سؤال جائزة المليون دولار
——————————–

1))
كل المادة الوراثية التي في خلايا كل الكائنات الحية : تهدف في النهاية إلى تكوين مجموعة كبيرة جدا من (البروتينات) المختلفة في الطول والتعقيد : حيث كل بروتين مسؤول عن صفة من صفات الكائن الحي : بدءا من الخلية البكتيرية (التي فيها 2000 بروتين في المتوسط) وانتهاء بكائن متعدد الخلايا مثلا كالإنسان (فيه أكثر من 100 ألف بروتين)

2))
البروتينات يمكنكم تخيلها كعقد مفتوح أو سلسلة مفتوحة من حبات الخرز – خيط طويل فيه عشرات أو مئات أو آلاف حبات الخرز – هذه الحبات الخرز تتكون من 20 لون فقط بتكرارات معينة ودقيقة بدونها يفقد البروتين فائدته أو عمله
هذه الحبات الخرز هي (الأحماض الامينية) – هناك 20 حمض اميني يكونوا سلسلة أي بروتين مهما كان طوله من حبات الخرز أو الأحماض الأمينية

3))
كل محاولات التطوريين والماديين والملحدين لجعل الأحماض الأمينية تتراتب (تلقائيا) أو (كيميائيا) لتكون البروتينات : فشلت فشلا ذريعا !! وفي النهاية ومع تقدم العلم من أواسط القرن الماضي : وجد العلماء أن الحمض النووي الوراثي كما قلنا والموجود داخل الخلايا الحية : هو الذي يستدعي بكل دقة ترتيب الأحماض الأمينية لتكوين أي سلسلة بروتين (حيث يحوي الحمض النووي لغة تشفير أو برمجة : كل 3 حروف فيه أو قواعد نتروجينية تمثل (كودون) لاستدعاء حمض أميني معين)

4))
والآن تعالوا نحسب احتمالية تكون بروتين واحد بالصدفة والعشوائية : من الناحية الرياضية فقط (أي لغة الاحتمالات) ولنأخذ مثلا بروتينا من 500 حمض أميني

فلدينا هنا 3 شروط لترتيب الأحماض الأمينية الـ 20 التي ستكون هذه السلسلة من البروتين من 500 حمض أميني :

1- أن يكون كل حمض اميني من العشرين في مكانه بدقة : وهذا يعطي كل خانة من الـ 500 خانة : احتمال من 20 احتمال (يعني 1 على 20 أس 500)

2- وأن يكون كل حمض أميني برابطة ببتديدية وليس الأخرى : وهذا يجعل كل خانة من الـ 500 خانة : احتمال من 2 (يعني واحد على 2 أس 500)

3- وكذلك كل حمض أميني يجب ان يكون صاحب رابطة عسراء (شمال وليس يمين) لأن أي حمض أميني له نوعين : شمال الرابطة أو يمين – وهذا يجعل كل خانة من الـ 500 خانة : احتمال من 2 (يعني واحد على 2 أس 500)

حاصل ضرب الثلاثة احتمالات (يعني الاحتمال الرياضي لتكوين هذا البروتين صدفة وعشوائية) هو : احتمال واحد من عدد 1 وأمامه 950 صفر !!!

وللعلم فقط :
10 (العشرة) > يعني واحد وأمامه صفر واحد
1000 (الألف) > يعني واحد وأمامه 3 أصفار
1000000 (المليون) > يعني واحد وأمامه 6 أصفار
1000000000 (المليار) > يعني واحد وأمامه 9 أصفار

فبالله عليكم : احتمال تكون سلسلة بروتين واحد متوسط الطول (500 حمض أميني فقط) هي احتمال واحد من عدد 1 وأمامه 950 صفر !!!

يعني لو افترضنا أنه في كل ذرة من الكون : من يوم ظهوره (من 13.7 مليار سنة) وإلى اليوم : يجري فيها محاولات بسرعة الضوء : فكل ذلك لا يساوي شيئا في هذا الرقم !!

فهل علمتم الآن مدى العبث والاستخفاف بالعقول الذي يمارسه التطوريون عندما (يشطحون) بخيالهم ليحكوا لنا قصص قبل النوم عن مراحل تطور الطيور أو حتى الخنفساء المدفعية !!!

إن كل عضو وكل عضلة وكل خلية نوعية جديدة وكل بروتين وكل إنزيم وكل هرمون : يتطلب بروتينات ((جديدة)) !!! ظهور بروتينات بالآلاف !!!
فهل علمتم الآن لماذا تتهرب الصفحات التطورية من مناظرتنا ؟!
هل علمتم لماذا لنا الحق (كل الحق) في السخرية منهم ومن سيناريوهاتهم المضحكة التي لا تخيل إلا على العوام والبسطاء للأسف !!

والآن نعود إلى هذا البروتين المعجزة : بروتين تايتن Titin
هذا رابط التعريف به من الويكيبديا عربي :
https://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AA%D9%8A%D8%AA%D9%8A%D9%86

وإنجليزي :
https://en.wikipedia.org/wiki/Titin

وهذا البروتين الذي يبلغ 0.5 كيلوجرام في الإنسان البالغ : يتراوح طوله بين 27 ألف إلى 33 ألف حمض أميني حسب شكله في العضلات (للأنه يشبه الزنبرك الذي ينضغط أو يسترخي) !!!
adult human contains approximately 0.5 kg of titin With its length of ~27,000 to ~33,000 amino acids (depending on the splice isoform)

والسؤال الآن :
في فيديو لنا (مدته ساعة كاملة) : شرحنا كيف تتكون البوتينات وما هي (من أول شرح الذرات نفسها) : ونقلنا لكم في الكلام مع الفيديو : تفاصيل حساب احتمالياته الرياضية فقط لترتيب الأحماض الأمينية (لأن هناك احتماليات أخرى لتشكيل طياته على بعضها البعض كيف يتطبق ويأخذ شكلا مجسما يلائم وظيفته !! وهذه قصة أخرى لن نثيرها الآن !!) المهم – هذا رابط حلقتنا والكلام الذي ستجدونه فيها :
https://www.facebook.com/The.Muslim.researchers/posts/498501273645065

ولاحظوا تعليقات علماء ومختصين (بل وملحدين) على الاحتمالية الرهيبة لتكون بروتين واحد صغير (500 حمض أميني فقط) صدفة وعشوائية (والتي بلغت كما رأينا احتمال من عدد 1 وأمامه 950 صغفر) : وكذلك تعليقاتهم على احتمال تكون خلية واحدة صدفة بما فيها من بروتينات والتي بلغت احتمال من عدد 1 وأماه 40.000 صفر !!

وسؤالنا لكم الآن : وجائزة لأول مَن يجيب إجابة صحيحة هو :
ما هي الاحتمالية الرياضية لتكون بروتين تيتان Titin صدفة وعشوائية ؟ مع العلم أن طوله 33 ألف حمض أميني تقريبا ؟؟

وأما الصفحات العلمية المؤمنة بالتطور : فالسؤال لها (وجائزته مليون دولار) :
كيف وفي أي وقت بالحساب العلمي التجريبي : تطور هذا البروتين ؟
المراسلة تكون على الخاص لضمان أن نراها

بالتوفيق للجميع



تحميل المقال كـ PDF عبر باتريون

التعليقات

1
اترك تعليق

avatar
1 Comment threads
0 Thread replies
0 Followers
 
Most reacted comment
Hottest comment thread
1 Comment authors
Amri mohammed Recent comment authors
  Subscribe  
الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
نبّهني عن
Amri mohammed
ضيف
Amri mohammed

والله إن موقع الباحثون المسلمون خير موقع للرد على الشبهات وخاصة التطورييون فجزاهم الله عن الإسلام والمسلمين خير الجزاء

 




المساهمون في الإعداد